كيفية صياغة الإطار النظري في الرسائل العلمية

عادة ما يحتوي الفصل الخاص بالإطار النظري على قسمين: الإطار النظري: نسبة إلى النظرية وليس إلى التنظير وهو المرجعية النظرية التي تستخرج منـها مشكلة الدراسة، وأهدافها، وأهميتها، وحدودها، ومصطلحاتها، ومنهجيتـها، وأدواتها وإجراءاتها. وحين تكون المرجعية جملة من الحقائق والمفاهيم العلمية، وليست النظريات، فإنها تسمى الإطار المفهومي. وعلى الرغم من أن هذا الإجراء تقتضيه المنهجية العلمية الصحيحة، إلا أنه يمكن التغاضي عنه في البحوث الوثائقية، استناداً إلى أن المادة العلمية التي تستمد منها إجابة أسئلة ال

أكمل القراءة »

تعريف الإطار النظري

يتمثل الإطار النظري في مجموعة الأبحاث النظرية التي تستند إلى مصادر جاهزة للمعلومات والبيانات الموثقة بأشكال مختلفة ويحتوي ذلك على الآراء والوجهات الفلسفية والفكرية وغيرها من محاولات التنظير العلمي المجرد. كما يعتبر الإطار النظري اختيارا لنظرية معينة أو جملة من المفاهيم أو القوانين التي يتم من خلالها صياغة وحل المشكلة.

أكمل القراءة »

مراجعة وتحميل كتاب قواعد الإملاء العربي بين النظرية والتطبيق

معرفة قواعد الإملاء وحالاتها الإستثنائية يعتبر استراتيجية رائعة لمساعدتكم على فهم كيفية كتابة الكلمات والجمل، بهدف اتقان كتابتها في صورها الصحيحة، بعض الناس يعتقدون أن قاعدة الإملاء سوف تكون صحيحة في كل الحالات، لسوء الحظ، فإن ذلك الإعتقاد غير صحيح، حيث أن معظم قواعد الإملاء تعمل في سياقات محددة فقط، وفي حالات استثنائية توجد قواعد إملاء خاصة بها، وذلك وارد في مختلف لغات العالم، ومن ضمنها اللغة العربية

أكمل القراءة »

مراجعة وتحميل كتاب قواعد الإملاء

تعلم قواعد الإملاء يساعد على تعزيز الاتصال بين الحروف وأصواتها، وذلك بدوره يحسن القراءة والكتابة، فكلما كان القاريء أكثر عمقا ودقة في قراءة الكلمات بشكلها الصحيح، كلما أصبح من السهل عليه معرفة تلك الكلمات، وكتابتها، وتوضيحها، وتعريفها، واستخدامها بشكل مناسب في الكلام والكتابة، ويجب التويه إلى وجود العديد من الكلمات التي تبدو نفسها ولكنها تحمل معاني مختلفة تماماً، على سبيل المثال، الكلمات التالية البُر والبَر والبِر تتشافه تماماً في الحروف وترتيب الحروف، ولكنها تختلف فقط في علامات التنوين، فلو لم

أكمل القراءة »

الفرق بين النظريّة والمنهجيّة والإطار النظري

في العلوم الاجتماعية، على الأقل، تختلف المعاني والتعريفات واستعمالات النظرية، والمنهجية، والإطار النظري. النظرية هي مجموعة منظّمة من الافتراضات والمبادئ والعلاقات المطروحة لشرح مجموعة محددة من الظواهر. المنهجية هي في كثير من الأحيان مجموعة كاملة من الأساليب التي وضعت وفقا لنظرية فلسفية حول أفضل طريقة للبحث والتعلم عن الظواهر الطبيعية أو الاجتماعية. في حين أن الإطار النظري هو مجموعة متماسكة من المفاهيم والعلاقات التي يتم طرحها حول بعض الظواهر.

أكمل القراءة »

في نقد الإطار النظري

البحث والتنظير لا يحدث في الفراغ. إذ تتطلب البحوث، في العلوم الإنسانية، نظاما مفاهيميا يوفر الإطار أو المبادئ التوجيهية للتحقيق في المشاكل الخاصة وتفسيرها وحلها. وعلى المستوى العام، يوفر الإطار النظري معايير لتحديد ما يعتبر مشكلة والخطوات اللازمة لحل المشكلة.

أكمل القراءة »

ما الفرق بين الإطار النظري والدراسات السابقة؟

هناك مصطلحات متشابهة جدا، لا يكاد يوجد أي فرق بينها. يميل الباحثون عموما إلى اعتماد واحد من المصطلحات ثم التمسك بهذا المصطلح طوال عملهم. لذلك لن تستخدم هذه المصطلحات بالتبادل، ولن يكون لديك كلا من الإطار النظري والمفاهيمي معا داخل دراستك.

أكمل القراءة »

هل يمكن دمج الإطارين النظري والمفاهيمي؟

الإطار النظري يعود إلى العمل النظري الذي يختاره الباحث لتوجيهه في أبحاثه. وهكذا، فإن الإطار النظري هو تطبيق نظرية، أو مجموعة من المفاهيم المستمدة من نظرية واحدة ، لتقديم تفسير للحدث، أو تسليط الضوء على ظاهرة معينة أو على مشكلة البحث. ويمكن أن يشير ذلك، على سبيل المثال، إلى نظرية المجموعة، أو التطور، أو الميكانيكا الكم، أو نظرية الجسيمات للمادة، أو ما شابه ذلك من تعميم سابق - مثل قوانين نيوتن للحركة، وقوانين الغاز، التي يمكن تطبيقها على مشكلة بحثية معينة.

أكمل القراءة »






البحث في المدونة

الأقسام

الزوار شاهدوا أيضاً

تابعنا على الفيسبوك