الترجمة ومفهومها وصعوباتها

اطلب الخدمة

الترجمة ومفهومها وصعوباتها


 ماهية الترجمة 

عند الحديث عن الترجمة فإن هذا الموضوع يرتبط بشكل مباشر مع مفاهيم أخرى متشعبة مثل: (المعارف والمواقع والتطبيقات الإلكترونية وغيرها)، ولأن الترجمة في حد ذاتها أصبحت واقعاً ملموساً لا غنى عنه في كثير من المجالات فيجب دراستها دراسة تفصيلية، ومن خلال الأسئلة التي سنطرحها سنعمل على تكوين تمهيد وخلفية لموضوع الترجمة:

ما هو تعريف الترجمة؟

يعبر مفهوم الترجمة العمليات التي تهدف إلى إيجاد مرادفات للكلمات والنصوص، وتحويله من اللغة الأصلية لها إلى لغة أخرى مع الاحتفاظ على نفس المعنى والمقصد.

ما فائدة الترجمة؟

1_ تساهم الترجمة في إثراء المحتوى المعرفي الإنساني.

2_ من خلال الترجمة تتم عملية التواصل والتبادل الحضاري وتقريب الآراء من بعضها.

3_ تساعد الترجمة في تعلم العديد من اللغات.

4_ تعتبر الترجمة ميدانًا مهنيًّا كامل يحتاج إلى موظفين ومنسقين وغيرهم وبالتالي توفير الكثير من فرص العمل.

5_ تقوية البحث العلمي وإعطائه الطابع العالمي من خلال ترجمة المراجع المختلفة.

6_ تقوية الحصيلة اللغوية لدى الدارسين.

7_ تمكين مهارات التحدث والتواصل.

8_ تفعيل النقاشات والدورات العالمية في الجامعات المختلفة.

ما هي أهم الصعوبات التي تواجه الترجمة؟

1_ اختلاف التكوين النحوي من لغة إلى أخرى وهذا يعد مشكلة كبيرة في عملية الترجمة إذ من الممكن الوقوع في الخطأ وإعطاء معنى غير المقصود.

2_ انتشار تطبيقات وأدوات الترجمة التي تعطي نتائج غير دقيقة.

3_ عدم وجود العديد من المرادفات بين لغة ولغة أخرى.

4_ عدم وجود أبحاث كافية توضح أهمية الترجمة.

5_ الافتقار إلى القواميس المرجعية في العديد من اللغات.

6_ الكم الكبير من الكلمات الذي قد تتطلبه الترجمة في ترجمة الكتب والمؤلفات.

7_ كتابة بعض النصوص الأصلية باللغة العامية وبالتالي عدم وجود مرادف لها على برامج وتطبيقات الترجمة.


 الترجمة الأدبية 

تعد الترجمة الأدبية من أصعب أنواع الترجمة حيث تتطلب تحويل العديد من النصوص الأدبية والعبارات الجمالية إلى لغة أخرى وبنفس المعنى، الأمر يعد شاقاً على المترجمين، وغير سليم تماماً في أدوات الترجمة المختلفة.

وتعرف الترجمة الأدبية على أنها: العملية التي تجري على النصوص الأدبية المختلفة من (قصص وروايات وشعر وخواطر) بحيث يتم تحويل هذه النصوص الأدبية من لغة الكتابة (المصدر) إلى لغة أخرى (لغة الترجمة) مع الحفاظ على الطابع والمعنى الفني.

ومن أهم متطلبات الترجمة الأدبية ما يلي:

1_ المعرفة بمحتوى ومعنى النص الأصلي قبل الترجمة.

2_ المعرفة الموضوعية بالقدرات الموجودة لدى المترجم.

3_ الالمام بقدر لا بأس به من كلمات اللغة التي سيتم الترجمة اليها.

4_ المقدرة على الانشاء الإبداعي في قالب الترجمة الجديد.

5_ التحلي بالصدق والموضوعية عند نقل المفردات.

وتتم عملية الترجمة الأدبية من خلال الخطوات التالية:

1_ قراءة النص قراءة جيدة.

2_ تقسيم النص المراد ترجمته إلى فقرات.

3_ البدء في ترجمة كل فقرة على حدة.

4_ جمع الفقرات وربطها في الترجمة.

5_ مراجعة الترجمة والتأكد من تطابق المعاني.

ومن أهم الصعوبات التي تواجه الترجمة الأدبية هي:

1_ احتواء القوالب الأدبية على معاني صعبة.

2_ في كثير من الأعمال الأدبية لا يستطيع القارئ فهم كافة المعاني الموجودة وبالتالي سيقع في الخطأ عند ترجمة هذه المعاني.

3_ وجود عبارات وصيغ جمالية تتطلب الترجمة الدقيقة لها.

4_ تتطلب الترجمة الأدبية معرفة بعض الأساليب الأدبية في اللغتين (المصدر والمترجمة) وذلك للتأكد من صحة الترجمة وصحة استخدام أدوات الربط التي من شأنها أن تغير المراد إذا استخدمت بشكل خاطئ.


 ترجمة الرواية: 

تعتبر الرواية من الفنون الأدبية التي تحتوي على الكثير من الجمل والعبارات الجمالية والاستعارات المختلفة والحوارات الأدبية، ولهذا فإن عملية الترجمة للرواية تحتاج إلى جهد كبير ومعرفة واسعة، كما تتطلب الترجمة في الرواية أمور عديدة لا ينبغي توافرها في ترجمة القوالب الأخرى ومن هذه الأمور:

1_ الحس الذوقي والفني الذي يجب أن يتمتع به المترجم لفهم طبيعة الرواية وأسلوبها.

2_ التوافق الإيقاعي بين فقرات الرواية الأصلية والمترجمة.

3_ الحفاظ التام على كافة الكلمات والأسماء الواردة من غير تأويل.

4_ الحفاظ على أسلوب الجذب والتشويق عند الترجمة في الرواية.

5_ الانتقال السلس بين الفقرات وعدم تجاهل العناوين الفرعية.


 ترجمة التقارير 

يعد ترجمة التقارير أمر بالغ الأهمية، وذلك لما لهذه التقارير من وظيفة ترسيخية وبيانية، فلابد من القيام بالترجمة في التقارير وفق المعايير والضوابط المحددة لذلك وهي الحفاظ على كل المعلومات الواردة في التقارير من غير تزوير ولا تبديل، ولابد أيضاً من ترجمة التقارير مع مراعاة كتابة نفس النسب والأرقام الواردة في النسخة الأصلية، وتأخذ ترجمة التقارير أهمية كبيرة حيث أنها ترتبط بالعديد من المجالات الحياتية مثل: (التقارير الطبية، التقارير التربوية، التقارير المؤسساتية، وغيرها)، كما تستخدم الترجمة في التقارير لدى الشركات متعددة الجنسيات والجمعيات والمؤسسات الدولية المختلفة.


 الأمانة العلمية في الترجمة 

تتمثل الأمانة العملية في الترجمة في اعطاء نفس المعنى الذي أراده الكاتب الأصلي من غير تحريف ولا تبديل، وينبغي أن يكون المترجم ملماً بالمعاني ومتمرساً قبل القيام بالترجمة، ومن الأمور التي تربط الأمانة العلمية بالترجمة:

1_ عملية الترجمة تكون بتحويل جذري للبناء الهيكلي للكلمات وبالتالي يصعب معرفة المقصد الأساسي إلا إذا تمت هذه العملية بشكل صادق وموضوعي، وهذا أحد صفات الأمانة العلمية.

2_ يأخذ مفهوم الترجمة والأمانة العلمية معناً آخر وهو (ذكر المراجع الأجنبية وتوثيقها في الأبحاث والدراسات والكتب) وذلك عن طريق كتابة اسم ذلك المرجع واسم مؤلفه واسم المترجم.

3_ عند القيام بالترجمة فإن المترجم يكون متجرداً من كافة الآراء الشخصية ويعمل على نقل النص كما هو باختلاف الكلمات فقط وهذا أحد مقاصد الأمانة العلمية.


 الترجمة الاحترافية 

تعد الترجمة أحد الفنون العلمية التي تعمل على نقل المعارف، وتأخذ الترجمة صفة الاحتراف عندما يتم نقل الكلمات والمصطلحات بشكل مطابق مئة بالمئة للمعنى الذي أورده الكاتب الأول في النص الأصلي، كما تعتبر الترجمة احترافية إذا تم الاستخدام الأمثل والصحيح لأدوات الربط في اللغة المترجم إليها بحيث تزيد أدوات الربط من فهم النص إدراك حيثياته البلاغية، وتتم الترجمة الاحترافية بإحدى طريقتين هما:

1_ عن طريق مترجم متمكن ومحترف تتوافر فيه صفات (الإلمام باللغتين المترجم منها والمترجم إليها، القدرة على فهم النصوص وتحليلها، المرونة وسرعة البديهة، التمكن من القواعد اللغوية، المصداقية والموضوعية).

2_ عن طريق برامج وتطبيقات الترجمة الإلكترونية، وهذه الطريقة تتعرض لعدة صعوبات أهمها عدم التفريق بين برامج الترجمة التقليدية وبرامج الترجمة الاحترافية، ومن أهم برامج الترجمة الاحترافية ما يلي:

  • مترجم (برومت): ويحتوي على أكثر من 55 لغة منها العربية والانجليزية كما يشمل لوحة مفاتيح افتراضية ومدقق املائي.
  • مترجم (ريفيرسو): يقوم هذا المترجم بعملية مراجعة ذاتية للترجمة، ويأخذ جودة عالية في ترجمة النصوص، كما يقوم هذا البرنامج بعملية مراجعة وتدقيق للنص الساسي القيام بعملية الترجمة.
  • مترجم (بابل فيش): يقدم هذا المترجم خدمة الترجمة المجانية على شبكة الإنترنت، كما لا يقتصر عمليه على ترجمة الكلمات والفقرات إنما يتجاوز ذلك لترجمة الصفحات والمقالات الكاملة.

 الترجمة الأكاديمية 

يأخذ مفهوم الترجمة الأكاديمية على قسمين وهما:

الترجمة: وهي تحويل مفردات نص بلغة معينة إلى مفردات نص آخر بلغة أخرى مع الحفاظ على التكوين الفني والمعاني في النص الأصلي.

الأكاديمية: وهي خطوات منهجية يسلكها الباحث في إطار قواعد ومعايير محددة للوصول إلى المعرفة المطلوبة من الأبحاث والرسائل والكتب الدراسية والمعرفية. ومع الدمج بين المصطلحين الفائتين (الترجمة) و (الأكاديمية) يظهر لنا مفهوم الترجمة الأكاديمية بأنه: تحويل نصوص بلغة محددة من الرسائل والأبحاث والكتب إلى نصوص لغة أخرى مع الحفاظ على المعنى والتركيب الفني.

وتختلف الترجمة الأكاديمية عن الترجمة العادية بالأمور التالية:

  • الترجمة الأكاديمية متخصصة في المجال الأكاديمي فقط بعكس الترجمة العادية التي تأخذ الترجمة في كافة المجالات (الأدبية والعلمية والمحادثات وغيرها).
  • الترجمة الأكاديمية تتبع الأسلوب العلمي للمضامين الأكاديمية وما في داخلها من تقسيما مثل (المقدمة والفهارس وقائمة المراجع).
  • تتبع الترجمة الأكاديمية المنهج العلمي الواضح البعيد عن الكلمات الجمالية.

كما ينبغي أن يكون الشخص القائم بعملية الترجمة الأكاديمية متمكناً من المفاهيم الأكاديمية العامة وخصائص القوالب الأكاديمية وما تحتويه من أجزاء وتقسيمات مختلفة، كما ينبغي أن يتحلى بالصبر وتحمل ضغط العمل نظراً لأن الترجمة الأكاديمية شاقة ومتعبة وتتطلب وقت وجهد.


 الترجمة الكتابية 

ترتبط الترجمة بعدة أساليب في الترجمة أهم هذه الأساليب هي (الأسلوب الكتابي) و (الأسلوب الشفوي أو الصوتي)، ويعبر عن الترجمة الكتابية بأنها الترجمة التي تتم باستخدام الورقة والقلم أو أدوات الكتابة والطباعة الإلكترونية المختلفة، حيث يتم تقديم النصوص المترجمة بصورة مادة مكتوبة، وأهم ما يميز الترجمة الكتابية عن الترجمة الشفوية هو:

1_ استخدام وسائل مختلفة مثل (الورقة والقلم وبرامج الكتابة الحاسوبية) في حين تستخدم الترجمة الشفوية (المايك والسماعة وبرامج الترجمة الصوتية).

2_ في الترجمة الكتابية يتم تقديم مكتوبة أما في الترجمة الشفوية فيتم تقديم صوت.

3_ تتطلب الترجمة الكتابية وضوح النصوص ومعانيها وتتطلب الترجمة الشفوية وضوح الصوت ومصدره.

ولأجل القيام بإتمام عملية الترجمة الكتابية بشكل صحيح فيجب أن تتوافر المعايير التالية:

1_ الدراية الكافية بمفردات اللغتين.

2_ التأكد من سلامة النقل عند الكتابة.

3_ التنظيم والتنسيق لضمان عدم تداخل الكلمات.

4_ التأكد من جودة البرامج المستخدمة في عملية الترجمة الكتابية بحيث مثل: (أن تكون البرامج أصلية تضمن عدم فقدان المادة المترجمة).

5_ التأكد من السلامة النحوية والإملائية قبل اعتماد المادة المترجمة.


 الترجمة في اللغة العربية 

تعتبر اللغة العربية من أهم الميادين التي ترتبط بعملية الترجمة، حيث تتم الترجمة من وإلى اللغة العربية، كما أن اللغة العربية قد أخذت مكانة مرموقة في فن الترجمة منذ زمن طويل حيث تمت عمليات الترجمة الضخمة على المؤلفات العربية ونقلها إلى المكاتب الغربية، وكذلك فقد دأب العلماء العرب على ترجمة المعارف الأجنبية إلى العربية للاستفادة منها في التقدم والازدهار الحضاري، ومن أهم المعايير التي ينبغي مراعاتها عند الترجمة في اللغة العربية:

1_ الاهتمام بالقواعد النحوية والصرفية لأنها تساهم في أصالة النص وحفظ معانيه.

2_ تحتوي اللغة العربية على حروف غير موجودة في اللغات الأخرى مثل حرف الضاد وبالتالي ينبغي عند الترجمة التأكد من ترادف المعاني.

3_ تهتم اللغة العربية بالطابع البلاغي الإبداعي وبالتالي يمكن أن يتشتت المترجم في ترجمة هذه الكلمات وعليه اختيار أسهل الكلمات.

ترجمة المراجع:

ترجمة المراجع هي العملية التي يتم فيها ترجمة ما يتم كتابته من مصادر في قائمة المراجع، وتأخذ ترجمة المراجع أهميتها كونها جزء من الأمانة العلمية والموضوعية البحثية، حيث يجب ذكر المصادر الأصلية للمعلومات وتتم عملية الترجمة في المراجع كما يلي:

1_ كتابة اسم الكتاب بلغة الترجمة واللغة الأصلية.

2_ كتابة اسم الكاتب الأصلي.

3_ كتابة اسم من قام بالترجمة.

4_ كتابة سنة الصدور ودار النشر ومكان النشر.

ويجب التأكد من سلامة المعلمات التي يتم تدوينها في ترجمة المراجع، ولاسيما الأسماء الأجنبية وأماكن النشر ويتم ترجمتها بشكل حرفي بدون تغير أو زيادة ونقصان.

ترجمة التقارير الأكاديمية:

تتم عملية ترجمة التقارير الأكاديمية وفقاً للمعايير والقواعد للترجمة الأكاديمية من جهة ولترجمة التقارير من جهة أخرى، حيث ينبغي مراعاة التركيب العام للتقارير وكذلك الأسس والمعايير الأكاديمية المختلفة، ويجب مراعاة الأمور التالية عند الترجمة للتقارير الأكاديمية:

1_ الالتزام بالترتيب العام للتقارير الأكاديمية (المقدمة، الجسم، الخاتمة).

2_ يجب مراعاة أن التقارير الأكاديمية غالباً ما تقدم للمشرفين الأكاديميين وبالتالي يجب أن تكون الترجمة عالية الجودة وخالية من الأخطاء.

3_ يجب ذكر المراجع الأساسية للمعلومات الواردة في التقارير الأكاديمية المترجمة.


 فيديو: الترجمة من البداية للاحتراف 

 


لطلب المساعدة في الترجمة الأكاديمية والأدبية يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟