طريقة كتابة واعداد الإطار النظري في البحث العلمي

اطلب الخدمة

طريقة كتابة واعداد الإطار النظري في البحث العلمي

للإطار النظري أهمية كبيرة في كتابة واعداد البحث العلمي، ويمكن تعريف الإطار النظري للبحوث على أنه كتابة الهيكل العام الذي يتم من خلاله ترتيب بحثك العلمي الذي تقوم بإعداده كباحث، ويجب أن تتم كتابة الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي مع مراعاة الأسس المنهجية وفق طريقة صحيحة والتي تقوم كباحث باتباعها للوصول إلى حل للمشكلة التي تقوم بدراستها في البحث العلمي.


 ما هي أهم مكونات إطار البحث العلمي النظري؟ 

هناك مجموعة من المكونات الأساسية التي يجب عليك كباحث أن تقوم بمراعاتها عند كتابة وإعداد الإطار النظري الخاص بالبحث العلمي، ويجب أن يتم كتابة مكونات الإطار النظري للبحث العلمي بطريقة علمية سليمة وصحيحة وذلك لتتمكن من الوصول إلى تحقيق الهدف من كتابة وإعداد البحث العلمي حول المشكلة التي تقوم بدراستها، ومن أهم مكونات الإطار النظري لكتابة البحث العلمي:

  1. اختيار المتغيرات الخاصة بموضوع البحث العلمي والتي تطرحها كباحث في الإطار النظري.
  2. توصيف وشرح العلاقة بين المتغيرات الخاصة بالبحث العلمي من خلال كتابة الإطار النظري.
  3. الوصول إلى تحديد لاتجاه العلاقات التي تربط بين المتغيرات التي يتم تحديدها في الإطار النظري.
  4. استخدام الدراسات السابقة لمعرفة العلاقات بين المتغيرات من خلال تجربة الباحثين السابقين في كتابة البحث العلمي.
  5. توضيح الطريقة التي توصلت من خلالها كباحث إلى معرفة العلاقات التي تربط بين متغيرات البحث

 كيف يمكنك كتابة الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي لطريقة صحيحة؟ 

عند كتابة الإطار النظري للبحث العلمي هناك مجموعة من العوامل التي يمكنك من خلالها الاعتماد كباحث في ترتيب الإطار النظري للبحث العلمي ومن خلالها يمكنك كباحث عرض البيانات التي قمت بجمعها من أجل كتابة وإعداد البحث العلمي الخاص بك، ومن اهم الأمور التي يجب أن يتم مراعاتها عند كتابة وإعداد الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي:

  1. يعتبر الإطار النظري الأساس الذي يتم عليه كتابة البحث العلمي، ومن خلال الإطار النظري يجب عليك كباحث أن تقدم نظرة جديدة وفائدة مميزة للظاهرة التي تقوم بدراستها من خلال كتابة البحث العلمي.
  2. يجب أن يتم عرض المعلومات في الجوانب المختلفة من الإطار النظري للبحث العلمي من قبل الباحث بطريقة متناسبة مع موضوع البحث، وتخدم العنوان الذي قدمه الباحث للبحث.
  3. يجب أن تحرص كباحث على تناسق الموضوعات أثناء كتابة الإطار النظري للبحث العلمي.
  4. يجب أن يحتوي على المصطلحات الخاصة بالبحث والتي من خلالها يتعرف القارئ على ما تقصده من استخدام المصطلحات، مع توضيح المعنى المراد من المصطلح ويجب أن يشتمل كافة المفاهيم.
  5. يجب أن يحتوي على كافة الجوانب التي يتم دراستها في البحث من قبلك كباحث والاتجاهات التي يحتوي عليها البحث.

 طريقة كتابة وإعداد الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي 

تمر كباحث بمجموعة من المراحل التي يمكنك من خلال اتباعها كتابة الإطار النظري لمحتوى البحث بطريقة صحيحة ويجب أن يتم كتابة هذه الخطوات بطريقة مرتبة ومنظمة وفق ما يلي:

  1. كتابة عنوان البحث: يعتبر العنوان أهم الخطوات الأولى التي يجب عليك أن تقوم بكتابتها واختيار العنوان المناسب هو من أهم الخطوات التي يجب عليك الاعتناء بها، حيث يجب عليك ككاتب اختيار العنوان قبل البدء بأي من الخطوات التالية التي يتكون منها الإطار النظري.
  2. كتابة مقدمة البحث: وهي الخطوة الثانية من حيث الأهمية في كتابة البحث، حيث من المهم أن تقوم بكتابة مقدمة للبحث الذي تقوم بكتابته، فمن خلال كتابتك كباحث للمقدمة تقوم باستعراض أهم النقاط التي تناولتها في البحث الخاص بك، حيث توضح كباحث في المقدمة أهمية البحث الذي قمت بكتابته والأسباب التي شجعتك على كتابة البحث والدوافع التي ساهمت في تشجيعك كباحث على تناول الموضوع الذي كتبت عنه بالدراسة كما يجب على الباحث أن يقدم من خلال المقدمة بيان لقدرته على تناول القضية بالبحث ودراسة كافة الجوانب الخاصة بها وعرض النتائج الدقيقة التي قمت كباحث  بالتوصل إليها من خلال الدراسة التي أجريتها على الموضوع والظاهرة، وايضاً بيان الخطوات التي من خلالها تمكنت كباحث من الوصول إلى نهاية البحث.
  3. اختيار المتغيرات: وهي من أهم المكونات الأساسية للفرضيات التي يتم اختيارها وصياغتها في الأبحاث المختلفة والتي من خلالها تتمكن كباحث من الوصول إلى الحلول للمشكلة التي تقوم بدراستها.
  4. تلخيص الدراسات السابقة: الدراسات السابقة هي مجموعة من الأبحاث التي قام الباحثون السابقون بدراسة الظاهرة التي تدرسها، ويجب عليك أن تحرص على الاستفادة من هذه الدراسات لما لها من أثر في التغلب على الكثير من المشاكل والتحديات التي قد تواجهك أثناء دراستك للظاهرة.
  5. المصطلحات: وهي جزء مهم حيث من خلال المصطلحات يمكن لقارئ البحث أن يتعرف على المعاني والمصطلحات التي قمت باستخدامها في البحث الخاص بك.
  6. المنهج العلمي: المنهج العلمي هو الطريقة التي يقوم الباحث باستخدامها في دراسة الظاهرة وهناك مجموعة من المناهج التي من الممكن أن يتم الاعتماد عليها منها المنهج الاستقرائي والمنهج الوصفي والمنهج التجريبي.
  7. النتائج: وهي جوهر ما توصلت إليه من خلال دراستك والنتائج هي الهدف الذي من أجله يتم كتابة البحث.


 أنواع المتغيرات التي يتم استخدامها في البحث العلمي 

هناك نوعين من المتغيرات التي يتم استخدامها في الفرضيات الخاصة بالإطار النظري في البحث العلمي:

  1. المتغير المستقل: وهو المتغير الذي من خلال مخرجاته يتم التحكم بمتغير آخر في الفرضية ويمكن أن يتم التحكم في هذا المتغير من أجل الكشف عن أثره في الفرضية.
  2. المتغير التابع: وهو المتغير الذي يتم من خلاله التعرف على مدى تأثير المتغير المستقل.

 أهمية الإطار النظري في البحث العلمي 

من الخطوات المهمة التي يجب عليك الاعتناء بها عند كتابة البحث العلمي الخاص بك كباحث أن تقوم بكتابة الإطار النظري للبحث العلمي، حيث أن الإطار النظري للبحث العلمي هو الطريقة العلمية الصحيحة التي يمكنك الاعتماد عليها كباحث في التعبير عن الظاهرة التي تقوم بدراستها والتي من خلالها تقوم بتحديد مشكلة الدراسة بشكل صحيح، فمن خلال الإطار النظري للبحث العلمي يمكنك كباحث التعرف على ظاهرة الدراسة من كل جوانبها حيث يحتوي الإطار النظري للبحث العلمي على أسباب نشأة ظاهرة الدراسة ومن خلال الإطار النظري يمكنك القيام بتحليل ظاهرة الدراسة بأسلوب علمي صحيح وذلك من خلال كتابة الإطار النظري عبر مجموعة من المراحل الرئيسية المكونة للإطار النظري الخاص بالبحث العلمي، فتبدأ في كتابة الإطار النظري من خلال كتابة المقدمة الخاصة بالبحث العلمي حتى تصل إلى كتابة نتائج البحث العلمي والتوصيات التي تتوصل إليها كباحث من خلال دراسة الظاهرة، ويجب عليك كباحث أن تحرص على تعلم كيفية كتابة الإطار النظري للبحث العلمي بأسلوب دقيق حيث أن نجاحك كباحث في كتابة الإطار النظري للبحث العلمي هو خطوة أساسية في نجاحك في كتابة البحث العلمي وحصولك على الدرجة العلمية التي تسعى للحصول عليها، فمن خلال كتابة الإطار النظري للبحث العلمي بشكل سليم يمكنك أن تحصل على بحث علمي خالي من الأخطاء المنهجية وبالتالي تحصل على تقييم ممتاز وتحصل على إعجاب لجنة الإشراف على البحث العلمي.


 كيف يمكنك اختيار العنوان المناسب في الإطار النظري؟ 

للعنوان أهمية كبيرة في الدراسات والأبحاث بمختلف أنواعها وأشكالها، حيث يعتبر العنوان الجزء الأول من الإطار النظري، والذي يوصل الانطباع الأول والمعلومات الأولية عن محتوى الأبحاث، لذلك يجب أن يتم اخيار الألفاظ والكلمات التي يتكون منها العنوان بدقة عالية حيث يجب أن يكون بمثابة توضيح كامل للفكرة التي تحتوي عليها الأبحاث، ويجب أن تكون كافة عناوين ومحتويات الأبواب والفصول المختلفة معبرة عن العنوان الذي تم اختياره في الإطار النظري، فإي عنصر من عناصر الإطار النظري يجب أن يحتوي على ما يدعم العنوان ويعبر عنه بشكل صحيح ويخدمه.


 كتابة المقدمة في الإطار النظري 

المقدمة في الإطار النظري هي الجزء الذي يلي تحديد العنوان في الإطار النظري في الأبحاث والدراسات المختلفة، والمقدمة من العناصر الأكثر أهمية في الإطار النظري حيث يجب أن يتم كتابتها بعناية وبأسلوب صحيح لتحقيق الفائدة منها في الإطار النظري، فيجب أن تحمل المقدمة دلالة واضحة على الأهمية التي تشكلها الدراسة التي يتم اعدادها بشكل موجز بالإضافة إلى أنها كجزء مهم من أجزاء الإطار النظري يجب أن تحتوي على الأسباب التي دفعت الباحث لدراسة الظاهرة واختيارها كما أن المقدمة في الإطار النظري يجب أن تحتوي على ما يصف من خلاله الباحث دقة الأسلوب الذي اتبعه في الدراسة بالإضافة إلى تقديم لمساته الخاصة في الوصول إلى نتائج دقيقة ومهمة، كما يجب أن تحتوي مقدمة الإطار النظري على ما يظهر من خلاله الباحث التنظيم والترتيب الذي اتبعه كتابة الإطار النظري الخاص بالدراسة.

مما سبق تتضح أهمية الإطار النظري وضرورة اعتناءك كباحث في كتابة الإطار النظري وذلك لكون النجاح في كتابة الإطار النظري بشكل سليم سينعكس مباشرة على نجاح البحث.


 فيديو: الإطار النظري للبحث: الاختيار والتطبيق 

 


لطلب المساعدة في إعداد الإطار النظري لرسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟