الدراسات السابقة وتوثيقها في الأبحاث العلمية

اطلب الخدمة

الدراسات السابقة وتوثيقها في الأبحاث العلمية

تعتبر الدراسة السابقة من مكونات ومحتويات الأبحاث بكافة أنواعها وشتى مجالاتها ولا يمكن أن تتم الأبحاث العلمية دون التعرض إلى الدراسة السابقة ولكونها تحتل فصل منفصل بذاته يسمى فصل الدراسات السابقة في حال عدم وجوده لا يتصف البحث العلمي بالكامل وبالتالي يقلل من شأن وقيمة الأبحاث، وترتبط الدراسة بوضع خطة البحث العلمية، فيفضل ذكر الدراسة في خطة البحث ولكن بشكل موجز وبسيط جداً، كما أن الدراسات السابقة ترتبط ارتباط مباشر بمشكلة الأبحاث العلمية والنتائج التي تم الحصول عليها من الدراسات في الأبحاث العلمية، حيث أن الدراسات السابقة تعامل مثلها مثل أي محتوى في الأبحاث العلمية فيتم أيضاً توثيق الدراسات السابقة كي لا يقع الباحث نفسه في الخيانة بالأمانة العلمية.

ذكرنا وتحدثا عن مصطلح الدراسة السابقة فهل تعرف بماذا تعني الدراسة السابقة؟، ولما نتحدث عنها وهل تستحق أن نتحدث عنها وتأخذ حيز من الدراسة؟، وكيف يتم اختيار ووضع الدراسة؟ ولكن السؤال الوجيه والمهم هل الدراسات السابقة توضع في أي مكان غير الأبحاث العلمية؟ بالطبع من الممكن الاستشهاد والأخذ بالدراسة السابقة في أي نص وعمل لكن لابد أن يتم توثيقها مثل المؤتمرات يمكن ذكر دراسة مهمة في مجال وموضوع المؤتمر للتعرف عليها وكدليل على شيء، فلنتعرف معاً على ما تحدثنا بشأنه في هذه المقدمة التمهيدية.


 ما المقصود بالدراسات السابقة 

هي مصدر من المصادر الثانوية والموثوقة للحصول منها على المعلومات والاستفادة منها وتكون متشابهة في موضوع ومجال المعلومات، وتعد الدراسات السابقة الجزء الثاني من الإطار النظري حيث أن الجزء الأول في الإطار النظري يحتوي على الأبواب والفصول الدراسية للبحث العلمي والعناوين الرئيسية والفرعية وما يندرج تحتها من محتويات وفقرات، إذاً الإطار النظري للأبحاث العلمية يأخذ الحيز الأكبر من البحث العلمي وهو الجزء الذي يعبر عن أهمية الأبحاث العلمية قيمته، فالمختصر تعتبر الدراسات السابقة هي مجموعة الأبحاث السابقة التي قام بها الباحثين السابقين في نفس مجال موضوع الأبحاث العلمية، حيث أن هذه الدراسات أو الأبحاث السابقة تحتوى على معلومات قيمة ومفيدة وأفكار قد تمد الباحث بأفكار جديدة تجعله يخرج بحث علمي متميز وبالتالي تكون هذه الأبحاث والدراسة السابقة من أهم الأبحاث العلمية متنوعة الأفكار ومختلفة المستويات من حيث أبحاث البكالوريوس السابقة ورسائل الماجستير السابقة وأطروحات الدكتوراه السابقة، كما أن الدراسات السابقة تفيد الباحث في التعرف على أخطاء الباحثين السابقين من خلال التوصيات والمقترحات التي تضعها الباحث ليقوم الباحث بتجنب الوقوع فيها.


أهداف دراسة الدراسات السابقة 

  1. تهدف الدراسات السابقة إلى عرض أكثر من فكرة حول مجال دراسة الأبحاث العلمية، فيقوم الباحث بعرض أفكار كل الدراسات السابقة بما يتراوح ما بين ثلاثة أو أربعة أفكار غير الفكرة الرئيسية للأبحاث الذي يحتوي على الدراسات السابقة.
  2. تهدف الدراسات السابقة إلى التعرف على المزيد من المعلومات التي تحتويها، فكل دراسة سابقة تتنوع في جوانب الدراسة للموضوع العلمي وتتشعب في مجال الدراسة وبالتالي تحقق عنصر الشمولية لموضوع الدراسة.
  3. تهدف الدراسات السابقة إلى إثبات صدق وثبات البيانات والمعلومات والتأكد من الاتساق الداخلي للدراسة أو العكس وذلك لأن كل دراسة سابقة يتم فيها عرض النتائج النهائية للدراسة وفي حال تشابه وتطابق وتقارب النتائج يكون تم إثبات صدق الدراسة.
  4. تهدف الدراسات السابقة إلى تقوية قاعدة المعلومات التي يحتوي الأبحاث العلمية.
  5. تهدف الدراسات السابقة إلى توضيح المشكلة البحثية التي تدرسها الأبحاث العلمية ومدى واقعيتها وانتشارها.
  6. تهدف الدراسات السابقة إلى تعريف الباحث على المزيد من المعلومات حول موضوع الدراسة ومشكلتها، والتعرف على المنهجية المتبعة في إعداد الأبحاث العلمية وأدوات الدراسة المستخدمة.
  7. تهدف الدراسات السابقة إلى تسهيل عملية تقييم الأبحاث العلمية بواسطة اطلاع الباحث على نتائج ومعلومات الدراسات السابقة ومقارنتها بمعلومات وبيانات البحث العلمي الحالي وبالتالي إصدار الحكم والدرجة المستحقة للبحث العلمي والباحث.

 كيف يتم توثيق الدراسات السابقة في الأبحاث العلمية؟ 

عند ذكر الدراسات السابقة في الأبحاث العلمية لابد من قيام الباحث بتوثيقها على الرغم من أنها معروفة أنها ليست من إعداد الباحث وأنها لباحثين آخرين ويتم ذكر أسمائهم أثناء استعراض الدراسة إلا أنه يجب القيام بذكر مصادر الدراسات السابقة كي لا يقع الباحث في خيانة الأمانة العلمية أو السرقة العلمية ويتعرض الباحث إلى عقوبة على جريمة السرقة التي تفرضها الجامعة، ويتم ذكر طرق التوثيق للدراسات السابقة في دليل الجامعة للأبحاث العلمية، فسوف سنتعرض الآن بعض الطرق والأساليب التي يقوم الباحث باتباعها في توثيق الدراسات السابقة:

توثيق الدراسة السابقة في متن الموضوع:

وذلك بعد الانتهاء من التلخيص لدراسة والتعقيب عليها يتم ذكر اسم الباحث وعنوان الدراسة والسنة بطريقة توثيق، ويتم بالأسلوب التالي:

  • أسلوب هارفارد لتوثيق الدراسات السابقة: أكثر طرق التوثيق للدراسات السابقة في متن الموضوع استخداماً حيث يجب أن توضع الدراسة بين قوسين ( ) والتوثيق في هامش الصفحة ويتم بذكر اسم عائلة الباحث – سنة النشر.

مثال على طريقة هارفارد لتوثيق الدراسة      الأيوبي _ 2019م.

توثيق الدراسة السابقة في قائمة المراجع والمصادر:

 ويتبع هنا التوثيق بطريقتين وهم:

  • أسلوب MLA لتوثيق الدراسة السابقة: ويتم التوثيق بهذه الطريقة كما يلي بالترتيب، كتابة اسم عائلة الباحث، اسم الباحث، العنوان لدراسة ويوضع تحته خط، منطقة النشر لدراسة، الدار التي نشرت الدراسة أو المجلد، سنة النشر.
    مثال على طريقة MLA لتوثيق الدراسة السابقة      الهاشمي، عبد الرحمن، دور الرقابة في تحسن الأداء المالي (دراسة تطبيقية على شركة الاتصالات)، سوريا، دار الزيتون للنشر والتوزيع، 2020م.
     
  • أسلوب APA لتوثيق الدراسة السابقة: وعادة ما تستخدم هذه الطريقة لتوثيق الدراسات السابقة في الأبحاث العلمية، وتتم طريقة التوثيق كما يلي بنفس الترتيب كتابة اسم عائلة الباحث، اسم الباحث، سنة نشر البحث العلمي، العنوان لدراسة، منطقة النشر لدراسة، دار النشر.
    مثال على طريقة APA لتوثيق الدراسة السابقة (سوف نأخذ نفس المثال السابق لتوضيح الفرق بين التوثيق في الطريقين)      الهاشمي، عبد الرحمن، 2020م، دور الرقابة في تحسن الأداء المالي (دراسة تطبيقية على شركة الاتصالات)، سوريا، دار الزيتون للنشر والتوزيع.


 ما يجب كتابته ضمن الدراسات السابقة في الأبحاث العلمية 

  • تحديد رقم الدراسة ويجاورها اسم الباحث للدراسة السابقة أو الباحثين، وسنة إعداد البحث العلمي.

مثال: دراسة رقم 1: عبد الهاشم العباس، 2018م (في حال كان الباحث واحد)

مثال: دراسة رقم 2: إبراهيم العبد الله، محمد الصالح، 209م (في حال كان أكثر من باحث)

  • عنوان الدراسة السابقة: ويجب أن يكتب بالكامل كما هو دون أي تغيير في العنوان، وهو ما يلي رقم دراسة وما يجاورها.

مثال: بعنوان استراتيجيات وأساليب تدريس اللغة العربية للمرحلة الدنيا.

  • أهداف الدراسة السابقة: فيجب أن يقوم الباحث بكتابة الأهداف الرئيسية والأهداف الفرعية من الدراسة السابقة على شكل تعداد نطقي.

مثال: الهدف الرئيسي: هدفت دراسة البحث إلى التعرف على طرق وأساليب التدريس.

      الهدف الفرعي: هدفت دراسة البحث إلى ذكر استراتيجيات تدريس اللغة العربية.

  • منهج الدراسة: فهنا يقوم بذكر المنهجية التي قام الباحث باتباعها في كتابة البحث العلمي السابق.

مثال: اعتمد الدراسة على المنهج الاستدلالي للتعرف على الأساليب والاستراتيجيات المستخدمة في تدريس اللغة العربية للمرحلة الدنيا.

  • عينة الدراسات السابقة: وهي الفئة المستهدفة التي أجريت عليها الدراسات السابقة ويقوم بتحديد أعداد العينة الدراسية والأعداد التي تقدمت بإدلاء رأيها ونسبته من مجتمع الدراسة.

مثال: استهدفت دراسة البحث عينة من معلمين الصف الثالث الابتدائي في منطقة ما (يذكر اسمها)، ويبلغ عدد هؤلاء المعلمين 100 معلم، حيث قام 50 معلم بإدلاء آرائهم حول هذا الموضوع أي بنسبة 50% من عينة الدراسة الأصلية.

  • أدوات الدراسات السابقة: بقوم الباحث بذكر أدوات الدراسة المستخدمة في الدراسة السابقة من استبيان، مقابلة، اختبارات، ملاحظة.

مثال: قام الباحث في دراسته بإجراء مقابلة لدى 50 معلم وقام بإلقاء أسئلة عليهم تتراوح ما بين عشرة أسئلة إلى خمسة عشرة سؤال، حيث أن كل سؤال يتعلق بمحور من محاور البحث العلمي، فالسؤال الأول كان عبارة عما هو الأسلوب المفضل لك كمدرس في تدريس اللغة العربية؟ وهكذا.

  • نتائج الدراسات: فيقوم الباحث هنا بعرض نتائج الدراسة السابقة التي توصل إليها الباحث دون أي تزوير فيها ومقارنتها مع نتائج دراسته الحالية العلمية التي توصل إليها.

مثال: توصلت الدراسات السابقة إلى ما يلي: ويقوم بتعداد النتائج.

حيث أن تتشابه وتتطابق نتائج الدراسات السابقة مع نتائج دراستي فيما يلي: فيقوم بذكرها وهكذا أيضاً مع نقاط الاختلاف.

  • توصيات واقتراحات الدراسات السابقة: وهي آخر ما يقوم الباحث بذكره في عرض الدراسة السابقة، وفي بعض الأحيان لا يكون من الضروري ذكر التوصيات والمقترحات.

كيف يمكن تلخيص الدراسات السابقة؟

بعد اختيار الدراسات السابقة وتحديد ماذا يريد الباحث من عرضه في بحثه العلمي من معلومات حول دراسات سابقة، يقوم بالبدء بتلخيص الأبحاث العلمية السابقة وفقاً لمعايير وأسس من ضمنها أنها توضع جميع الدراسات السابقة في فصل منفصل يسمى فصل الدراسات السابقة وقبل عرض وتلخيص الدراسات السابقة فيها، يقوم الباحث بكتابة مقدمة عاملة عن كافة دراسات سابقة وأهميتها، ومن حيث يقوم الباحث بعرض وتلخيص دراسات سابقة بالطريقة التي يحددها دليل الجامعة للأبحاث العلمية، فيبدأ الباحث بالدراسة الأحدث ومن ثم الأقدم، وكل دراسة تكتب منفصلة عن الثانية حيث يقوم بتلخيص الدراسة السابقة ليكتبها في بشكل مختصر ويحتوى على كافة المحتويات العلمية التي تم ذكرها سابقاً، ويمكن تلخيص الدراسة السابقة بشكل انتقائي أي تلخيص أجزاء صغيرة، أو تلخيص الدراسات السابقة بصورة شاملة.


 ما هي المحتويات التي يقوم الباحث بتلخيصها في الدراسات السابقة؟ 

  • تلخيص أهداف الدراسة السابقة: فيقوم بتلخيص وذكر أهم الأهداف العلمية فقط.
  • تلخيص منهج الدراسة السابقة.
  • تلخيص عينة مجتمع الدراسة.
  • تلخيص استخدام أدوات الدراسة العلمية وإجراءاتها بذكر النتائج والأدوات العلمية فقط.
  • تلخيص أهم نتائج الدراسة السابقة التي تم التوصل إليها.

 نقد الدراسات السابقة والتعقيب والتعليق عليها 

بعد أن يقوم الباحث بذكر جميع محتويات تلخيص الدراسات السابقة، يقوم الباحث بإبداء رأيهم وذلك من خلال نقد وتعقيب دراسات سابقة التي قام بعرضها في بحثه العلمي ويقوم الباحث هنا بنقد ما يلي في كل دراسة سابقة:

  • نقد محتوى ومضمون دراسات سابقة.
  • نقد المنهجية المستخدمة في كتابة البحث العلمي السابق وهل كانت مناسبة أم لا.
  • نقد مجتمع الدراسة وأفراد العينة.
  • نقد صدق وثبات الدراسة والنتائج الدراسية.
  • نقد نتائج الدراسة وذلك من خلال توضيح نقاط الاختلاف ونقاط التشابه بين دراسات سابقة والبحث العلمي الحالي.
  • نقد نقاط القوة ونقاط الضعف في دراسات سابقة علمية.

 فيديو: مهارات المراجعة النقدية للدراسات السابقة 

 


مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟