توجيهات ينبغي معرفتها قبل البدء بتصميم الاستبيانات

اطلب الخدمة

توجيهات ينبغي معرفتها قبل البدء بتصميم الاستبيانات

 

يعرف البعض الاستبيان على أنه مجموعة الأسئلة النصية التي يكتبها الباحث العلمي للتعرف على معتقدات وآراء وتوجهات عينة الدراسة حول قضية معينة للحصول على معلومات حول قضية البحث يفيده تحليلها في فهم ظواهر القضية وإنجاز البحث العلمي بشكل كامل وصحيح، كما ويعرف البعض الاستبيان على أنه المؤشرات التي تسهم في التعرف على أبعاد مشكلة علمية ما من خلال عملية الاستقصاء الميداني على مجموعة من الأفراد تعتبر عينة الدراسة يخلص من خلالها الباحث إلى مجموعة من البيانات يجري عليها التحليل الإحصائي.


 توجيهات ينبغي معرفتها قبل البدء بتصميم الاستبيانات 

  1. أن يكون حجم العينة أو العينات مناسباً مع الدراسة المزمع القيام بها.
  2. تقديرات التباين في المتغيرات التابعة يجب أن تكون مناسبة لتحديد حجم العينة.
  3. تقدير النسبة المتوقعة لعدم الرد لعدد الاستمارات التي قد تفقد، أو تملأ كاملة.
  4. معرفة مدى مناسبة الأسلوب المتبع في جمع البيانات.
  5. معرفة مدى مناسبة الاستبيان من حيث: التنظيم، التعليمات، نوعية الأسئلة، أو العبارات والمعلومات المطلوبة لكل متغير من المتغيرات المستقلة أو التابعة، وعليه لا بد من التأكيـد على الآتي:
    • خلو عبارات الاستبيان من المصطلحات الفنية التي تشكل صعوبة على المشاركين.
    • التأكد من عدم وجود دلالات على عدم فهم المشاركين لأسئلة الاستبيان.
    • يطلب الاستبيان الحصول على معلومات من ذاكرة المجيب.
    • التأكد من مناسبة الأسئلة المغلقة في الاستبيان مع مستوى المشاركين.
    • مناسبة التكلفة المحتملة والمدة التي يستغرقها تنفيذ الدراسة مع الاستبيان.
    • عند تصميم الاستبيان، فلا بد من مراعاة ترتيب تسلسل الأسئلة وفق ترتيب فرضـيات الدراسة إذا كانت هناك أكثر من فرضية واحدة للدراسة فينبغي النظر إلى الاستبيان كوحـدة واحدة له مهمة محددة، وهي الحصول على بيانات صحيحة.
    • أما من حيث ترتيب الأسئلة في الاستبيان فتراعى العديد من القواعد مثل البدء بالتدرج من الأسـئلة البسيطة أو التمهيدية ثم أكثر منها تعقيداً، وبينما نترك الأسئلة الحساسة للنهاية كـذلك فـان الأسئلة المحددة تسبق الأسئلة ذات الصبغة العامة، وهذا ما يسمى بالطريقة البؤرية Funnel Approach لترتيب الأسئلة أما الإشارات، فتطبع بحروف مختلفة، أو توضع تحتها سطور.
    • أما من حيث صياغة الأسئلة في الاستبيان، فإن الصعوبة الرئيـسية فـي طـرح الأسـئلة البـسيطة والواضحة تنبع من حقيقة كون المفاهيم تتصف بالسمة الفردية ولتفسير بعـض المغالطـات المترتبة على صياغة الأسئلة سنفترض بأن هذا السؤال قد ورد في أحد الاستبيانات المتعلقـة بأطفال المدارس من المرحلة الأساسية العليا (أنت تحب أقاربك، أليس كـذلك؟) فمثـل هـذا السؤال يعد غير مناسب لعدد من الأسباب حيث يفترض بان للطفل المجيب أخوة أو أخـوات أو أقارب، كذلك فإن هذا الشخص قد يحب بعضاً من أقاربه، ولا يحب الآخـرين.

 أنواع الاستبيانات 

تقسم الاستبيانات إلى أنواع مختلفة وذلك حسب منهجية المصنف لها والغرض من تصميمه، فمن العلماء من قسمها حسب الطريقة التي يصف بها عينة الدراسة المشاركة في الاستبيان، ومنهم من صنفها حسب نوع الأسئلة التي صاغ بها استبيانه، ومنهم من صنفها حسب نوع، وطبيعة المعلومات التـي يتطلبها البحث فهي تصنيفات لأنواع متعددة.

أنواع الاستبيانات حسب طريقة إيصالها لعينة الدراسة:

  • الاستبيان البريدي:

هو الاستبيان الذي يتم إرساله بالبريد إلى الأشخاص عينة الدراسة ليقوموا بتسجيل إجاباتهم علـى الأسئلة الواردة في الاستبيان، وثم إعادته ثانية إلى الباحث يمكن أن تصل الاستبيانات البريدية إلى عينة الدراسة في مناطق واسعة ومنتشرة بسرعة، وسهولة، ولها أهمية عند قياس الاتجاهات، أو قياس الرأي العام مثلاً، كما أن الاستبيانات البريدية قليلة التكاليف نسبياً، ونسبة الفاقد تكون كثيـرة، ولا تعود الردود بسرعة واحدة ويمكن أن تؤدي الردود الجزئية إلى تحيز ممل يقلل من دقة البيانات التي نحصل عليها من هذا النوع من الاستبيانات.

  • استبيان المواجهة:

يوزع هذا الاستبيان باليد على الأفراد عينة الدراسة ليجيبوا عليه ويعيدوه ثانية بدون مساعدة من أحد لأن الأفراد عينة الدراسة كلهم أو بعضهم مجتمعون في مكان معين لغرض من الأغراض كالدراسة، أو العمل، أو الصلاة، أو حضور ندوة ... إلخ وقد يكونوا طلاباً أو مدرسين في المدارس أو عمالاً في مصانع، أو مساجين في سجن أي أن عينة الدراسة مجموعات بشرية تمثل شريحة واحدة في المجتمع، ففي مثل هذه الحالات ينبغي أن يوزع الاستبيان باليد اختصاراً للوقت واقتصاداً في التكاليف، وهنا يقوم الباحث شخصياً بتقديم الاستبيان ويستطيع أن يشرح عن البحث ومغزاه وان يوضح بعض النقاط، ويجيب عن الأسئلة التي تثار، ويثير دوافع المشاركين عن الأسئلة بعناية، وصدق كما يحصل على عدد أقل من الاستجابات الجزئية، وحالات رفضه الإجابة إلا أن إحضار مجموعة معينة من عينة الدراسة للإجابة معاً عن الاستبيان قد تكون متعذرة، كما أن مقابلة أعضاء عينة الدراسة فردياً قد تكون باهظة التكاليف، وتستنفذ الوقت ومن ثمَّ يكون من الضروري في مثل هذه الحالة إرسال الاستبيان بالبريد.

أنواع الاستبيانات حسب طبيعة الأسئلة:

  • الاستبيان المباشر:

وهو الاستبيان الذي يتكون من أسئلة تهدف إلـى الحـصول علـى حقـائق واضحة وصريحة من أفراد عينة الدراسة مثل السؤال المباشر عن السن، الحالة الزوجية، المستوى التعليمي، المهنة وما إلى ذلك.

  • الاستبيان غير المباشر:

وهو الاستبيان الذي يتكون من أسئلة يمكن من خلال إجابتها اسـتنتاج البيانات المطلوبة، فمثلاً: إذا أراد الباحث معرفة درجة التكيف الاجتماعي للأفراد عينة الدراسة يوجه أسـئلة مثل: س هل لديك أصدقاء؟ س هل يمكنك كسب أصدقائك بسهولة؟ س هل يضايقك الانفراد في حياتك؟ ...الخ، ومن خلال الإجابة على هذه الأسئلة غير المباشرة يمكن للباحث: استنتاج البيانات المطلوبة.


 مصادر جمع البيانات الإحصائية 

يوجد مصدران لجمع البيانات الإحصائية، المصدر الأول تاريخي وهو ما يؤخذ من السجلات المحفوظة مثل سجلات المواليد والوفيات، كذلك البيانات الواردة في رسائل الماجـستير والـدكتوراه، أيضا البيانات التي يتم نشرها من خلال المنظمات الدوليـة أو الجهـاز المركزي للتعبئـة العامـة والإحصاء، كل هذه تعتبر مصادر تاريخية للبيانات.

المصدر الثاني: ميداني وفيه يتم جمـع البيانـات مباشرة عن طريق اتصال الباحث بالوحدة محل الدراسة (شخص– هيئة– تجربة - علمية) هذا ويـتم جمع البيانات ميدانيا عن طريق الوسائل التالية:

  1. المقابلة الشخصية: حيث يقوم الباحث بالاتصال المباشر بالأشخاص محل الدراسة، وبهذا يـستطيع الباحث أن يحقق أعلى درجات الدقة في جمع البيانات، إلا أن هذه الطريقة ورغم ما تمتاز به من دقة المعلومات قد تكون مكلفة، ولاسيما في حالة العينات الكبيرة الحجم.
  2. الاستمارة الإحصائية: وفيها يقوم الباحث بتصميم استمارة تشمل العديد مـن الأسـئلة الرئيـسية والفرعية التي تحقق جميع الأهداف للبحث محل الدراسة.
  3. الملاحظة المباشرة: وذلك من خلال النزول إلى مكان الدراسة وملاحظة العينية للظواهر المتعلقة بموضوع الدراسة.

استخدام الأسئلة المفتوحة والمغلقة:

للاختيار بين أكبر مدى ممكن من الإجابات فان الأسئلة المغلفة تحدد إجابته من بـين بـدائل
بعينها، ولذلك تكون الأسئلة المغلفة أيسر، واقل تكلفة في التحليل كما أنها تعطي للباحـث البيانات التي يحتاجها غير أن ما في الأسئلة المغلقة من مميزات لا يلغي الحاجـة إلى الأسئلة المفتوحة التي تترك للمستجيب حرية التعبير لان هذه الأسـئلة أكثـر ملاءمـة للدراسات والبحوث الاستطلاعية التي يكون الباحث فيها في حاجة إلى كم أكبر من البيانات، ويجب أن نضع في الاعتبار أن هذين النوعين من الأسئلة يمكن استخدامها. كما يمكن استخدام كل منهما على حده إذا اقتضت ظروف البحث هذا، أو ذاك، ويمكـن أن يتم الربط بينهما بان يسبق واحد منهما الآخر.


 أنواع الصدق في الاستبيان 

  • الصدق الافتراضي أو السطحي:

هو أن يقيس الاستبيان ما وضع له يقوم هذا النوع من الـصدق علـى أن الاسـتبيان مـن المفروض صادقاً أي على افتراض أن ما يقيسه يبدو صادقاً وهذا لا يكفي. لأن كثيرا ما يكون عنون الاستبيان براقاً ولكن داخله العبارات أو الفقرات أو الأسئلة لا تعكس مسماه ويعاب على هذا النوع من الصدق أنه لا يأخذ في اعتباره الـصدق التجريبي.

  • صدق المحتوى:

أن يعكس الاختبار المحتوى المراد قياسه وفقاً لأوانه النسبية أي يقوم هذا الصدق على مـدى تمثيل الاستبيان للميادين أو الفروع المختلفة للسمة أو القدرة أو المادة التي يقيسها الاسـتبيان على أن يراعي التوازن بين هذه الفروع أو الميادين أو الموضوعات.

  • الصدق التجريبي:

هو مدى ارتباط الاستبيان بمحل خارجي ثبت صدقه في قياس السمة التي يقيسها الاستبيان.

  • الصدق التنبؤي:

هو مدى قدرة الاستبيان على التنبؤ بأنماط سلوك الفرد في المستقبل مثل تحصيل أكـاديمي، استعدادات قدرات فمثلاً في بعض الدول يقاس مستوى التحصيل الأكاديمي للطالـب بهـذه معرفة قدرته أو التنبؤ بها قبل دخول التخصص.


 نسبة المسترجع من الاستبيانات 

إذا شعر الباحث بقلة عدد الاستبيانات المسترجعة، فيمكنه تعميم ملاحظة مكتوبة يوجد فيهـا من نسي أو فقد الاستبيان أن يرسله أو يطلب نسخة جديدة ويحدد موعداً جديداً لإرسالهالا يوجد أي قاعدة محددة للعدد المسترجع، ولكن الواقع يشير إلى أن نسبة المسترجع تتراوح على الأغلب بين %40إلى %70ولكن هذه ليست قاعدة.

وعلى الباحث أن يهتم بطريقة العينة والتوقيت الزمني لتوزيع الاستبيان لأن هذا من شأنه أن يقلل الإهدار في عدد الاستبيانات، ويزيد بالتالي من موثوقية النتائج، فقد يكشف الباحـث أن عدد الاستبيانات المستردة قليل نسبياً لا تفي بأغراض البحث، ولا يمكن من تعمـيم النتـائج، كما قد يجد أن العينة المستردة عينة متحيزة كونهم تطوعوا لإعادتها، هذا يعني عدم تمثيـل هذه العينة للمجتمع مما يفرض على الباحث الكشف عن مدى تأثر النتائج المرجوة من البحث بهذا التحيز واتخاذ القرارات اللازمة التي توفر درجة أعلى من الصدق مثل إعـادة توزيـع.


 الأمور الشكلية التي ترفع من نسبة العائد وتقلل نسبة الفاقد 

  1. أن تكون الاستبانة قصيرة قدر الإمكان.
  2. الصياغة بأسلوب سهل وألفاظ سهلة بحيث لا تحتمل أكثر من معنى واحد.
  3. تجنب البدائل غير المناسبة أو العدد غير المناسب من البدائل.
  4. استخدام المصطلحات المألوفة.
  5. إذا كانت الاستمارة مكونة من عدة صفحات فيفضل أن تكون على شكل كراسة.
  6. طباعة الاستمارة على وجه واحد.
  7. التباعد بين كل سطر والذي يليه حتى تسهل قراءة الاستبيان والإجابة عليه.

 عيوب الاستبيانات 

  1. تسرع بعض المشاركين في الإجابة على فقرات الاستبيان.
  2. عدم الاهتمام من قبل المشاركين عند الإجابة على عبارات الاستبيان.
  3. عدم الإجابة بصراحة على بعض عبارات الاستبيان التي يخشى أن يكشف عنها خوفاً من نقلها للآخرين لاعتبارات خاصة لديه.
  4. عدم الدقة في إعطاء بعض المعلومات التفصيلية عن شخصية المشارك في الاستبيان.
  5. تباين المستويات العلمية للمشاركين الاستبيان مما يعكس ذلك على إجاباتهم.
  6. قلة تفاعل بعض المشاركين على الاستبيان مما يؤثر على النتائج.
  7. يتوقف الحصول على بيانات ومعلومات لها فوائدها على مهارات مصمم الاستبيان.
  8. لا يستخدم الاستبيان مع الأميين أو الذين لا يجيدون القراءة والكتابة.
  9. قد لا يهتم المشاركون في الاستبيان بالإجابة على الأسئلة بطريقة جدية أو قد لا يرسلون إجاباتهم إلى الباحث، فمثلاً تراوحت نسبة العائد من الاستبيانات في أمريكيا ما بين %10إلى. %50
  10. يفقد الباحث اتصاله الشخصي مع المشاركين في الاستبيان، وهذا يحرمه من ملاحظة الأفعال وردود الأفعال واستجاباتهم لأسئلة الاستبيان.

 الأخطاء الشائعة وتلافيها في الاستبيان 

ينبغي على الباحث تلافي جوانب القصور للاستفادة القصوى من الاستبيان وهي على النحـو
التالي:

  1. قد تكون المعلومات التي يسأل عنها الباحث في الاستبيان معروفة مـن مـصادر أخـرى.
  2. فشل الباحث في تشجيع المشاركين في الاستبيان على الإجابة.
  3. أن يشمل الاستبيان أسئلة قد يعتبرها المشاركون تافهة لا أهمية لها.
  4. أن يشمل الاستبيان أسئلة غير مفهومة أو مبهمة وتحتمل إجابات متعارضة.
  5. استخدام الاستبيانات الطويلة التي يمل من ملئها المشاركون.
  6. تحيز القائم بالاستبيان أو رغبته في الحصول على إجابات ذات طبيعة خاصـة وذلـك
    رغبة منه في إثبات صحة فرضه.
  7. إن عدم تصميم الاستبيان تصميماً دقيقا يمكن أن يؤدي إلى عدم دقة الإجابات.
  8. تؤدي العينة غير الممثلة إلى إفشال قيمة أي دراسة مسحية وبالنسبة للاسـتبيان فـإن المشكلة ستكون أكثر حدة نظراً لاحتمال عدم قيام كثير من الذين يسلمون الاستبيان بإعادته مع إجاباتهم.

 فيديو: تصميم الاستبيان وفق المعايير الإحصائية 

 


لطلب المساعدة في إعداد الاستبانات وأدوات الدراسة وتحليلها يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟