كيفية اختيار عنوان بحث التخرج

كيفية اختيار عنوان بحث التخرج
اطلب الخدمة

كيفية اختيار عنوان بحث التخرج 


يتعرف القراء على البحث العلمي لأول مرة من خلال عنوانه وصور غلافه. فكر عندما تتصفح وسائل التواصل الاجتماعي أو المواقع الإخبارية أو المجلات، ما الذي يجعلك تتوقف عن أزالته عن طريقك؟ ويشجعك على قراءة المحتوى؟ العنوان أو الصورة الرائعة بالطبع!

نظراً لأننا نقدم نصائح حول كتابة عنوان البحث، فإن هذا المقال سيركز على كيفية إنشاء أفضل عنوان بحث خاص بك. فعلى وجه الخصوص، سوف نغطي ما يلي:

  • ما هي تنسيقات العنوان التي يمكنك استخدامها للبحث العلمي؟
  • ما هي المعلومات التي يجب أن تدرجها في عناوين البحث؟
  • كم من الطول يجب أن يأخذ عنوان البحث الخاص بك؟
  • ما إذا كان يجب عليك فعله في عنوان البحث العلمي أو ما لا يجب عليك فعله؟
  • فيما يلي ملخص لتوصياتنا حول كيفية صياغة أفضل عنوان للبحث العلمي.

 ما هي التنسيقات الأفضل لعنوان البحث العلمي الخاص بك؟ 

أدناه، نقدم لك مزيداً من التفاصيل حول هياكل عناوين محددة وبعض الأمثلة الواقعية للرجوع إليها. ولكن قبل الغوص في فئات العناوين المختلفة، نود أن نشرح نهجنا في إعداد هذه النظرة العامة. تصنف عادة تنسيقات العناوين بشكل ملائم إلى 13 فئة، ولكن هنا قمنا بتكييفها وإعادة تكوينها واختصارها إلى خمسة أنواع

فيما يلي سوف نتحدد عن كل نوع وعن الخصائص الرئيسية التي تحدد لكل نوع عنوان (الهياكل النحوية المفضلة والمعلومات التي يجب تضمينها). وهكذا وتحديد أنواع الأبحاث العلمية التي تستخدم بشكل شائع كل تنسيق عنوان. وقائمة عناوين العينات ذات الصلة من المنشورات الأكاديمية الرئيسية. فالآن، دعنا نلقي نظرة على هذه التنسيقات بمزيد من التفصيل.

◀ العناوين التي تنقل الموضوع العام:

الخصائص الرئيسية لهذه العناوين أنها عبارة عن جمل تتكون أساساً من الأسماء التي تنقل بوضوح الموضوع العام. وعادة ما تستخدم هذه العناوين الكلمات الأساسية من الملخصات لتحسين نتائج محرك البحث، دون تجاوز متوسط طول العنوان. وتتجنب المصطلحات التصنيفية لأنها أصبحت أقل شهرة في السنوات الأخيرة. كما أنها لا تستخدم كلمات غامضة لأن العناوين التي تتضمن مثل هذه الكلمات تميل إلى أن يكون لها تأثير أقل. إذاً يعد هذا التنسيق للعنوان شائع للمراجعات والأوراق البحثية (بما في ذلك الحالات السريرية) والاستجابات السريعة.

◀ عنوان بحث التخرج التي تشير إلى موضوع فرعي محدد لموضوع عام:

الخصائص الرئيسية التي تتسم بها هذه العنوان أنها تكون عبارة عن عبارات تتكون أساساً من الأسماء. وتشير بوضوح إلى الموضوع العام، متبوعة بنقطتين (أو أحرف أخرى غير أبجدية رقمية) والموضوع الفرعي. هذا الهيكل شائع جداً للأبحاث العلمية الخاصة بالطب والأوراق البحثية والمراجعات. حيث أن هذا الشكل يستخدم على نطاق واسع في العديد من التخصصات. وفي الواقع، قد يؤثر عدم استخدام هذا التنسيق سلباً على معدل الاقتباس في البحث العلمي.

على العكس من ذلك، فإن استخدام النقطتين في العناوين التي نادراً ما تستخدم هذه البنية لن يؤثر على تكرار الاقتباس. حيث أنه أكثر من 70% من الأبحاث الطبية الأكثر مرجعاً تستخدم النقطتين. كما أنه يتكون هيكل العنوان البديل من عبارة أو جملة اسمية، بدون نقطتين. ويمكن أن تشير هذه العناوين إلى فحص موضوع عام من خلال متغير أو عدة متغيرات محددة أو موضوع أو مواد.

◀ عنوان بحث التخرج التي توضح نتائج دراستك:

تتسم العناوين التي توضح الدراسة بأنها تكون جملة كاملة تسلط الضوء على النتائج الرئيسية أو أهمية الدراسة. وقد تثبط بعض المجلات أو تمنع العناوين التعريفية (بعض المنشورات الطبية على سبيل المثال). لذا كن حذراً لتجنب البيانات التصريحية المضللة. وبدلاً من ذلك، فكر جيداً في أفعال العمل التي يمكنك تضمينها دون تشويه الاستنتاجات المنطقية التي يمكن استخلاصها من بياناتك. على سبيل المثال/ إذا كان عنوان البحث العلمي هو "كيفية ضمان نشر بحثك العلمي"، فمن المؤكد أننا سنخدعك، نظراً لأن البيانات والأبحاث التي قمنا بمراجعتها تشير فقط إلى ارتباطات معينة بين تكتيكات التنسيق هذه ونجاح النشر، بدلاً من إثبات ذلك.

في مجموعة فرعية ذات صلة من أنواع العناوين، لا يذكر الباحثون النتائج مباشرة. فبدلاً من ذلك، يقترحون الحل للسؤال الرئيسي لدراستهم. ويشير هذا النوع عادةً إلى الفكرة الشاملة، متبوعة بنقطتين ووصف عام للنتيجة وموضوعها. بدلاً من ذلك على الرغم من ندرته، يمكن للباحثين استخدام سؤال للتنبؤ بالإجابات في النص.

◀ العناوين التي توضح المنهجية المستخدمة:

يتصف العنوان النموذجي بأنه يشير عادة إلى الموضوع العام، متبوعاً بنقطتين وملخصاً للمنهجية المستخدمة في البحث. ومع ذلك، يمكن أيضاً العثور على الترتيب العكسي، ويمكن أن تستخدم هذه العناوين النموذجية أيضاً عبارة اسمية، بدون نقطتين. ويمكن تضمين الأفعال المنفعلة مع حروف الجر مثل "بواسطة" و "عبر" و "من خلال" و "مع" للإشارة إلى الطريقة المطبقة.

◀ عنوان بحث ذا الجاذبية العاطفية أو التلاعب بالألفاظ:

ينصح بأنه يجب تجنب هذه العناوين بشكل عام لأن التلاعب بالألفاظ يتضمن عادةً مراجع ثقافية قد لا يفهمها المتحدثون غير الأصليين بلغة البحث العلمي. ومع ذلك، غالباً ما يوجد هذا النوع من العناوين في الأبحاث العلمية الخاصة في العلوم الاجتماعية.

على الرغم من عدم ظهورها في هذا المنشور، غالباً ما تستخدم المقالات الافتتاحية والمحتويات الأخرى التي تطلبها المجلات عناوين أسئلة أو تلاعب بالألفاظ. وكما قد تلاحظ، تستخدم بعض الدراسات الطبية أو الأوراق البحثية هذا التنسيق. ومع ذلك، قد تجد أحياناً عناوين تلاعب بالألفاظ في المراجعات والمراسلات القصيرة.


 ما هي المعلومات التي يجب عليك تضمينها في عنوان بحثك العلمي؟ 

نظراً للاعتماد الرقمي للمجتمع الأكاديمي، يجب تحسين العناوين والملخصات لخوارزميات محرك البحث. نعم، حتى العلماء يجب أن يعرفوا القليل عن تحسين محركات البحث! ومع ذلك، كن حذراً من تضمين القليل جداً أو الكثير من المعلومات في العنوان الخاص بك.

فإذا كان عنوان البحث العلمي عاماً جدا وشاملاً، فقد يكون مضللاً أو غير ذي صلة باحتياجات العديد من القراء. وهكذا أيضاً إذا كان عنوان البحث العلمي محدداً للغاية ومختصراً، فقد يعتقد المحررون أن بحثك العلمي لا يحظى إلا بقدر محدود من الجاذبية لقراء المجلة. لذا عليك دائماً أن تتذكر أن المحررين يهتمون بتعظيم تأثير مجلاتهم من خلال استهداف مجموعة واسعة من القراء. لذلك، حقق توازناً جيداً بين الخصوصية والتطبيق الواسع في عنوان البحث العلمي.

هناك عامل آخر يجب مراعاته في عنوان بحثك وهو ما يحدث عندما تتقدم دراستك البحثية إلى مرحلة مراجعة الأقران. يتلقى المراجعون معلومات محدودة حول دراستك البحثية عند تقييم بحثك، إذا كان عنوانك محدداً للغاية. فقد لا يشعر المراجع بالميل إلى مراجعة البحث لأنه قد يعتقد أن الدراسة لا تتناسب مع تخصصه ولا مع نطاق المجلة أيضاً. في المقابل، إذا كان على المحررين إرسال عدة جولات من الدعوات للحصول على عدد كافٍ من المراجعين الأقران. فقد يشعر المحررون أن دراستك البحثية قد لا تكون مناسبة لمجلة يومياتهم، أو ببساطة يرفضون بحثك العلمي لأنهم أصبحوا محبطين ويريدون الانتقال إلى دراسة بحثية أخرى ذات عنوان جذاب ومهم.

◀ كم الطول الذي يجب أن يكون عليهم عنوان بحث الخاص بك؟

بينما نادراً ما يكون هناك مطلب مطلق لطول العنوان أو عدد محدد لعدد كلمات العنوان. إلا أنه يختلف الطول التقليدي بشكل كبير من تخصص إلى آخر. فالطول المعتاد الموصي به هو من  15 كلمة إلى 20 كلمة. وقد يكون الحد الأقصى لطول العنوان من 30 كلمة إلى 35 كلمة. وهذا لأن في بعض الأحيان يلزم العنوان الطويل لأنه قد يعكس مشاكل في بحثك أو قدرتك على نقل المعلومات بإيجاز.

من الناحية العملية، تحتوي الأبحاث والدراسات الأكاديمية المتعلقة بالرياضيات على عناوين أقصر (حوالي 8 كلمات). بينما تحتوي الأبحاث العلمية المتعلقة بالموضوعات الطبية على عناوين أطول. ومع ذلك، في حين أن طول العنوان قد يؤثر على نجاح بحثك أثناء عملية المراجعة التحريرية. إلا أنه تشير دراسة حديثة إلى أن  طول العنوان لا يؤثر بالضرورة على تأثير بحثك، بمجرد نشرها. في الواقع، حللت الدراسة الأبحاث المنشورة الأخرى التي تشير إلى وجود علاقة سلبية بين طول العنوان وتأثيره في علم الأحياء وعلم النفس والعلوم الاجتماعية مثل علم الاجتماع. بديهياً، قد يكون من الصعب استيعاب العناوين الأطول، وقد تشير إلى أن الباحث لا يمكنه توصيل نتائجه بوضوح، إذا لم يستطع القارئ فهم عنوان بحثك، فمن غير المرجح أن يقرأ بحثك!

في هذه المقال، نحن أيضاً لا نشجع عناوين الأبحاث الطويلة وذات عبارات عالية الكثافة. أخيراً، قد توصي المجلات بشدة ببعض أطوال العناوين أو الهياكل النحوية بناءً على بيانات من أبحاثها المنشورة الأكثر اقتباساً، لذا يرجى التحقق مرة أخرى من دليل المجلة المستهدفة للباحثين. لتستطيع معرفة طول العنوان المفضل لدي المجلة التي تريد نشر بحثك فيها.

المساعدة في اقتراح عناوين رسائل الماجستير والدكتوراه

 ملخص: ما يجب فعله وما لا يجب فعله عند صياغة عنوان بحثك 

عند إنشاء العناوين، ضع في اعتبارك ما يلي:

◀ جمل كاملة:

بشكل عام، تجنب الجمل الكاملة لأنها مفرطة في الألفاظ. فإذا كنت تستخدم جملة كاملة، فحدد للعنوان الأسماء الأساسية والأفعال النشطة القوية، وتأكد من دقة أفعالك. وإذا لم تكن بياناتك نهائية، على سبيل المثال/ أضف أفعالاً شرطية مثل "يمكن" أو "ربما". نادراً ما تستخدم الأبحاث العلمية المتعلقة بموضوعات ذات علاقة في العلوم الاجتماعية عناوين الجمل الكاملة. وغالباً ما تحتوي الدراسات البحثية في علوم الحياة على عناوين رمزية وعناوين كاملة. ونادراً ما تستخدم أوراق المراجعة عناوين الجمل الكاملة؛ يستخدم معظمهم مجموعات اسمية أو عناوين مركبة.

◀ أسئلة:

أثناء الدراسات وجد أنه لا تزال العناوين التي تتضمن أسئلة موجودة في أقل من 10٪ من جميع الأبحاث العلمية المنشورة. ولكن لقد أصبحوا العناوين ذات الأسئلة أكثر شيوعاً في أبحاث العلوم الاجتماعية وأبحاث علوم الحياة.

◀ البناء المركب:

يمكن استخدام أحد هياكل العنوان الأكثر شيوعاً، إما "عام + موضوع فرعي" أو "موضوع + طريقة". فغالباً ما تفضل الأبحاث العلمية ذات العلاقة بموضوعات العلوم الاجتماعية البناء المركب.


 فيديو: مقرر مشروع التخرج اختيار الموضوع وتحديد المشكلة 

 


لطلب المساعدة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة