نتائج الدراسة في البحث العلمي

نتائج الدراسة في البحث العلمي
اطلب الخدمة

نتائج الدراسة في البحث العلمي

 ما المقصود بنتائج الدراسة؟ 

تعتبر نتائج الدراسة هي خلاصة البحث التي يتوصل إليها الباحث، ويمكن تعريفها اصطلاحًا بأنها: عملية كتابة الإجابات عن الفرضيات والتساؤلات التي عرضها الباحث في مضمون البحث، وكذلك كتابة اكتشافات ما رآه الباحث من خلال إعداده البحث.

وتأخذ نتائج الدراسة تعريفاً آخر بأنها: قائمة تشمل على نتاج العمليات البحثية التي قام الباحث بتنفيذها.

وترتبط بعدة محددات تتم عملية الكتابة لها في مضمون نتائج الدراسة، وهي:

  1. نفي أو إثبات الفرضيات التي قام الباحث بكتابتها في خطة البحث وعرضها في الإطار النظري.
  2. الكشف عن طبيعة العلاقات المختلفة بين المتغيرات وكتابة هذه المتغيرات في نتائج الدراسة مع ذكر النسبة والصفة، مثل: (طردي، عكسي).
  3. كذلك تشمل نتائج الدراسة على عملية كتابة رأي الباحث تجاه موضوع البحث الذي قام بإعداده.
  4. يوضح الباحث في مضمون نتائج الدراسة الجوانب المختلفة لموضوع البحث، وذلك مثل: الأسباب والآثار والحلول.
  5. يشمل مضمون نتائج الدراسة على عملية الكشف عن مواطن القوة والضعف الخاصة بإيجاد حلول لمشكلة البحث المطروح.
  6. يقوم الباحث في نتائج الدراسة بعملية كتابة تعليق مختصر عن مضمون البحث بشكل عام على شكل نقاط متتالية.

  كيف تتم عملية كتابة نتائج الدراسة؟ 

تتم عملية كتابة نتائج الدراسة في نهاية البحث بعد إتمام كتابة الباحث الإطار النظري، حيث يقوم الباحث بعملية كتابة نتائج الدراسة وفقاً للخطوات التالية:

  1. أول ما تبدأ به عملية كتابة نتائج الدراسة هو كتابة النفي أو الإثبات للفرضيات.
  2. إلى جانب كتابة النفي أو الإثبات للفرضيات يقوم الباحث في نتائج الدراسة بعملية الإجابة عن التساؤلات الموضوعة في خطة البحث، وكذلك التساؤلات المحتملة التي قد تكون دارت في ذهن القارئ، والتي يمكن استنباطها من سياق الطرح المعلوماتي.
  3. يقوم الباحث في نتائج الدراسة بعملية كتابة رأيه الشخصي وما توصل إليه من حقائق حول موضوع البحث.
  4. يكشف الباحث بشكل مباشر عن نتائج عملية التحليل الإحصائي ويلخصها على شكل نقاط في نتائج الدراسة.
  5. لابد أن تشمل عملية كتابة نتائج الدراسة على كتابة العلاقات بين المتغيرات بعد عملية كتابة مخرجات التحليل الإحصائي.
  6. يوضح الباحث في نتائج الدراسة تداعيات موضوع البحث، ويكتبه في نتائج الدراسة بشكل شامل لكافة النواحي ومختصر.


 عملية مناقشة نتائج الدراسة 

تلحق بنتائج الدراسة عملية مناقشة كاملة لها، حيث يتم في هذه العملية عرض نتائج الدراسة على محاور الاستخراج والكتابة الصحيحة لها، وتأخذ عملية مناقشة نتائج الدراسة مسميات أخرى، مثل: (التعليق)، ويتم تنفيذ هذه المناقشة وفقاً للخطوات التالية:

  1. قراءة كامل نتائج الدراسة التي وضعها الباحث.
  2. تبدأ عملية مناقشة نتائج الدراسة بربطها بباقي مضمون البحث.
  3. تقوم عملية المناقشة بكتابة التعليقات على مدى صحة ما توصل إليه الباحث من معايير الاثبات والنفي الخاصة بالفرضيات.
  4. ضمن عملية مناقشة نتائج الدراسة يتم تحليل المتغيرات والحكم على مدى منطقية العلاقات التي توصل إلى الباحث.
  5. تعتبر عملية مناقشة نتائج الدراسة كورشة حوارية بين القائم بعملية المناقشة وآراء الباحث الذي قام بكتابة نتائج الدراسة هذه.
  6. يتم تحديد مواطن القوة والقصور في نتائج الدراسة من خلال عملية المناقشة.
  7. تقوم عملية مناقشة نتائج الدراسة بمقارنة هذه النتائج مع نتائج دراسات أخرى في ذات موضوع البحث الحالي.
  8. يتم تحليل وشرح نتائج الدراسة ومن ثم كتابة ملخص المناقشة أخيراً.

 أهمية عملية مناقشة نتائج الدراسة 

تأتي عملية مناقشة نتائج الدراسة بناء على ضرورة وأهمية لابد منها، وهي:

  1. تعمل عملية مناقشة نتائج الدراسة على تأكيد صحة ما توصل إليه الباحث.
  2. بمناقشة نتائج الدراسة يتم عرض ما توصل إليه الباحث على وجهات نظر مختلفة تعمل على إثراء هذا المحتوى وتقويته.
  3. تساهم مناقشة نتائج الدراسة بالكشف عن حلول أخرى ممكنة لمشكلة البحث.
  4. يتم زيادة الفهم بعمق أكثر من خلال مناقشة ما توصل إليه الباحث.
  5. تحتمل عملية المناقشة توفير معلومات للتحكيم والإشراف، وبالتالي يستفيد الباحث أولاً من فهم مدى دقة الجهد الذي بذله، وكما تستفيد لجنة التحكيم من تقرير المناقشة في وضع الحكم على نتائج الدراسة.
  6. تقوم المناقشة بوضع التوصيات التي من شأنها تقوية المضمون وإصلاح نقاط القصور فيه.
  7. توضح المناقشة مدى ضرورة هذا البحث الذي قام الباحث بتنفيذه.
  8. يصبح هناك نظرة نقد بناء لما توصل إليه الباحث.
  9. من خلال المناقشة وكتابة تقرير المناقشة يصبح لدى القارئ نوع من الطمأنينة العلمية بأن ما قام به الباحث تم عرضه للمناقشة من قبل عدة مختصين.

 قواعد كتابة نتائج الدراسة في البحث 

وفقاً لقواعد علمية خاصة، تتم عملية كتابة نتائج الدراسة في البحث، وذلك كما يلي:

  1. أول القواعد لكتابة نتائج الدراسة هي موقعها في البحث، حيث ينبغي كتابتها في البحث بعد الانتهاء من كتابة الملخص بعد الإطار النظري.
  2. لابد أن تكون موجزة ومختصرة اختصاراً مفيداً.
  3. يجب أن ترتبط كامل نتائج الدراسة بكافة عناصر البحث الأخرى.
  4. من الأفضل أن تترك كل نقطة من نقاط نتائج الدراسة لإحدى مكونات البحث، فمثلاً: يتم كتابة ما يتلق بالمتغيرات ثم الفرضيات ثم التحليل الإحصائي... وهكذا.
  5. المنطقية والواقعية من القواعد الأساسية التي على الباحث الالتزام بها في كتابة نتائج الدراسة.
  6. يفضل استخدام أسلوب الفعل المضارع في كتابة نتائج الدراسة.
  7. لابد من إجراء العمليات اللاحقة مثل المناقشة والتحكيم.
  8. لابد أن تكون نتائج الدراسة مطابقة لطبيعة الطرح المعروض في محتوى البحث، فعلى سبيل المثال: إذا كان محتوى البحث يشير إلى إثبات إحدى الفرضيات فلابد من إثباتها في قائمة النتائج... وهكذا.

 فيديو: عرض نتائج الدراسة ومناقشتها 


لطلب المساعدة في عمل الابحاث العلمية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة