كيف تكتب المقدمة في خطة البحث

اطلب الخدمة

كيف تكتب المقدمة في خطة البحث

تعتبر المقدمة أحد أهم العناصر التي يتكون منها أي نوع من أنواع الكتابات، كما تشكل المقدمة في خطة البحث العلمي أهمية كبيرة، فالمقدمة هي عبارة عن مجموعة من الفقرات التي تقوم كباحث بصياغتها بأسلوب أكاديمي مميز للتعبير عن محتوى البحث ومشكلته بصورة موجزة، بحيث يتمكن القارئ من التعرف على طبيعة الموضوع الذي يدرسه البحث وأهمية هذا الموضوع بالإضافة إلى تعريفه على الأهمية التي يشكلها البحث الحالي في دراسة الموضوع، ولذلك تعتبر المقدمة أحد أهم الأجزاء التي تتكون منها خطة البحث الخاصة بالأبحاث العلمية والرسائل الأكاديمية، وتحتوي المقدمة في خطة البحث على عرض متسلسل بطريقة منطقية للأفكار الخاصة بك كباحث حول موضوع البحث، بحيث تقوم بالتدرج في عرض الموضوع منتقلاً إلى الحديث عن الموضوع بشكل عام وآثاره وخصائصه إلى الحديث عن موضوع البحث بشكل متخصص لإظهار طبيعته وأهميته.


 أهمية كتابة المقدمة في خطة البحث العلمي 

من المهم عند إقدامك عزيزي الباحث على كتابة البحث العلمي أن تتعرف على كافة عناصر البحث الأساسية ومكوناتها؛ ويرجع ذلك إلى أهمية كل عنصر من هذه العناصر، فبإدراكك لأهمية تلك العناصر الأساسية يمكنك كباحث أن تهتم بالعناصر المختلفة المكونة لخطة البحث لكي تتمكن من كتابة خطة البحث والبحث بشكل عام بطريقة أكاديمية دقيقة وصحيحة، وبما أن خطة البحث تعتبر من أهم العناصر التي يجب عليك كباحث أن تقوم بإنجازها كأولى مراحل كتابة البحث العلمي، فإنه لا يسعك أن تغفل عن أهميتها أو أهمية المقدمة التي تحتوي عليها خطة البحث، حيث تشكل المقدمة وسيلة التواصل التي من خلالها تقنع القارئ أو المشرف على البحث بأهمية المجهود الذي بذلته في كتابة البحث، كما يتضح من خلال المقدمة أهمية البحث والدور الذي يلعبه في تفسير وتحليل المشكلة ومحاولة الوصول إلى حلول عملية من خلال البحث.


 الأهداف الرئيسية التي يجب أن تتم كتابة المقدمة في خطة البحث لتحقيقها. 

هناك العديد من الأهداف التي يجب عليك كباحث أن تسعى إلى أن تقوم بتحقيقها من خلال كتابة المقدمة الخاصة بخطة البحث العلمي، حيث تلعب المقدمة دوراً مهماً في كتابة البحث العلمي، ومن أهم الأهداف التي يجب أن تحققها المقدمة الخاصة بخطة البحث العلمي:

  1. يمكنك كباحث من خلال المقدمة استعراض طبيعة المشكلة ووصفها لتقديمها إلى المهتمين بصورة واضحة، بالإضافة إلى اقناع الجهة التي تقوم بالإشراف على البحث.
  2. توضيح أهم المعلومات الأساسية التي تفسر المشكلة وتبين أهميتها وأهمية دراستها من قبل الباحثين من خلال البحث العلمي.
  3. أن تقوم كباحث من خلال كتابة المقدمة الخاصة بخطة البحث العلمي بتوضيح أهمية البحث الذي تقوم بكتابته.
  4. إظهار أهمية كتابة البحث في دراسة الظاهرة أو المشكلة في تطوير المعرفة في المجال الخاص بتخصصك كباحث.


 أساسيات كتابة المقدمة في الأبحاث العلمية 

حتى تقوم عزيزي الباحث بكتابة المقدمة بطريقة صحيحة فإن هناك مجموعة من الأساسيات التي يجب عليك أن تكون على دراية بها لتجنب الوقوع في الخطأ، ومن أهم أساسيات كتابة المقدمة في الأبحاث العلمية:

  1. يكون الانتقال في الأفكار الخاصة بالمقدمة من الأفكار العامة إلى الأفكار الخاصة، حيث تحتوي الفقرات الأولى على استعراض عام لطبيعة تأثير المشكلة على المجتمع والحاجة إلى إيجاد الحلول المناسبة لها لتفادي تأثيراتها بشكل عام على جوانب الحياة المختلفة.
  2. اتباع الأسلوب الأكاديمي العلمي الدقيق في كتابة وصياغة الجمل والفقرات الخاصة بالمقدمة في خطة البحث، حيث يجب عليك كباحث أن تهتم بطوير قدرتك على الكتابة الأكاديمية.
  3. يجب عليك كباحث أن تهتم بالتوثيق الخاص بالأفكار والآراء التي تقوم باقتباسها أو الاستفادة منها في كتابة خطة البحث، والتوثيق يعتبر أحد أهم الوسائل التي تتجنب بها كباحث الوقوع في السرقة الأدبية.
  4. التأكد من سلامة لغة الكتابة في المقدمة الخاصة بخطة البحث والعمل على تدقيقها لغوياً لاكتشاف أي أخطاء ومعالجتها، حيث تعتبر الأخطاء اللغوية أحد جوانب النقص والضعف في البحث العلمي والتي يجب عليك كباحث أن تتجنب وجودها في أي عنصر من عناصر البحث.
  5. يجب عليك كباحث أن تعتمد في الأفكار التي تقوم بكتابتها في المقدمة على المراجع الحديثة وأن تتجنب قدر الإمكان الاستعانة بالمراجع القديمة إلى في أضيق الحالات، وذلك لأن المراجع الحديثة تحتوي على معلومات أكثر حداثة وتعبيراً عن الموضوع الذي تقوم بدراسته من المعلومات التي تحتوي عليها المراجع القديمة.

 المكونات الرئيسية لمقدمة خطة البحث العلمي 

حتى تتمكن كباحث من كتابة المقدمة لخطة البحث العلمي الذي تقوم بإعداده بشكل احترافي يحقق الأهداف من كتابتها ويساعد في أن تلعب المقدمة دورها في البحث، فإنه يتعين عليك كباحث أن تتعرف على المكونات الرئيسية للمقدمة وكيفية كتابتها بطريقة صحيحة، ويمكن أن نوضح المكونات الأساسية كالتالي:

  1. الفقرة الاستفتاحية: وهي عبارة عن الفقرة التي تستهل فيها كباحث الحديث عن الموضوع الذي تقوم بالكتابة عنه، وهي من الفقرات التي يجب أن يتم الاعتناء بإخراجها بصورة مميزة وبأسلوب لغوي دقيق ومميز.
  2. فقرة مختصرة عن الموضوع: حيث يمكنك في هذه الفقرة كباحث أن تتحدث عن طبيعة موضوع البحث العلمي الخاص بك وذلك بصورة مختصرة، مع الحفاظ على تقديم الفكرة العامة عن الموضوع من خلال هذه الفقرة، وعادة لا يفضل أن تحتوي هذه الفقرات على أمثلة أو أرقام.
  3. أهمية البحث العلمي: وهنا يمكنك كباحث أن تستعرض أهمية الكتابة في موضوع البحث العلمي والأساس الذي استخدمته لاختيار هذا الموضوع، وبصورة أخرى فإن هذه الفقرة تعبر عن السبب وراء اختيارك للموضوع الذي تقوم بدراسته.

 فيديو: كيفية كتابة مقدمة البحث العلمي 

 


لطلب المساعدة في كتابة خطة رسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟