معايير اختيار الدراسات السابقة في البحث

اطلب الخدمة

معايير اختيار الدراسات السابقة في البحث


 بماذا تعرف الدراسات السابقة في محتوى البحث العلمي؟ 

هي عبارة عن مجموعة من الدراسات والأبحاث العلمية التي قد تناولت موضوع محدد يتعلق بمحتوى دراستك البحثية العلمية في وقت سابق من خلال مجموعة من الباحثين بحيث أنها تساعدك في الوصول إلى فكرة بحثية علمية جيدة وكذلك الحصول على معلومات مهمة تتعلق بمحتوى موضوع البحث العلمي الخاص بك.


 ما هو الموقع الأنسب في داخل محتوى البحث العلمي لتضع فيه الدراسات السابقة للباحثين الآخرين التي قمت باستخراجها؟ 

يتوجب عليك باعتبارك باحث علمي أن تقوم بوضع الدراسات السابقة في محتوى البحث العلمي الخاص بك في ثاني الأجزاء المكونة للإطار النظري، وذلك لأنها تساعدك على إكمال محتوى الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي الخاص بك، وكذلك لا يمكنك أن تنجح في إعداد الإطار النظري الخاص ببحثك العلمي بدونها، ولا يمكن أن يكون محتوى الإطار النظري الخاص بك مثالياً دون احتوائه عليها، وبالتالي فالدراسات السابقة تعمل على إثراء محتوى البحث العلمي الخاص بك وتزيد من تنوع المصادر والمراجع المستخدمة إعداد المحتوى البحثي.


 ما هي المعايير التي يمكنك من خلالها اختيار الدراسات السابقة الخاصة بباحثين آخرين لمحتوى البحث العلمي الخاص بك؟ 

تتعدد المعايير والركائز التي يتوجب عليك كباحث علمي أن تقوم بأخذها بعين الاعتبار عند اختيار محتوى الدراسات السابقة التي ستضيفها لمحتوى بحثك العلمي، ومن أهم وأبرز تلك المعايير لاختيارك الدراسات السابقة ما يأتي:

  1. يتوجب عليك لتكون باحث مميز أن تلجأ للمصادر الأولية والرئيسية التي من خلالها ستقوم باستخراج معلومات محتوى الدراسات السابقة وأن تبتعد وتتجنب المصادر الثانوية التي يتبعها الباحثين الآخرين.
  2. يتوجب عليك أن تتحقق من صحة المعلومات الخاصة بالدراسات السابقة وأن تبتعد عن الدراسات السابقة التي أصبحت قديمة ومضى على إعدادها من قبل الباحثين ما يزيد عن عشر سنوات كحد أقصى بالنسبة لتاريخ بحثك.
  3. قم باستخراج المعلومات التي ترتبط بموضوعك البحثي وكذلك المنشور في المجلات العلمية والدوريات المحكمة.
  4. استخدم أسلوب الاختصار وابتعد عن الإطالة والتفصيل الذي لا داعي له، واكتفِ بكتابة ماهية المعلومات المفيدة والضرورية والمهمة فقط من الدراسات السابقة.
  5. يتوجب عليك أن تقوم باختيار الدراسات السابقة التي تتحدث عن ذات الموضوع البحثي الخاص بك، ولا تقم بجمع الدراسات السابقة التي تبتعد بصورة واضحة عن ماهية أهداف البحث العلمي الخاص بك.
  6. قم بعرض محتوى الدراسات السابقة بشكل حيادي وبصورة موضوعية.
  7. كباحث جيد عليك ألا تكتفِ بالدراسات السابقة التي توافق أفكارك البحثية بل عرض أيضاً الدراسات السابقة للباحثين التي تعارض أفكارك البحثية.
  8. اهتم بشكل جيد بماهية جودة الدراسات السابقة أكثر من اهتمامك بعددها وكذلك بكثرتها.

 كباحث تتساءل عن ما هي أهمية الدراسات السابقة في إعداد المحتوى البحثي العلمي الخاص بك؟ 

  1. تساعدك على تجنب المخاطر والمشاكل التي وقع فيها من قبلك من الباحثين السابقين.
  2. تهيئ لك تكوين أفكار بحثية إبداعية جديدة لم يتم دراستها مسبقاً من قبل باحثين آخرين.
  3. تعزز لديك القدرة على صياغة ماهية الأسئلة البحثية الخاصة بك، وذلك بالاستفادة من الأسئلة البحثية التي قام بصياغتها باحثون آخرون، كما أنها تساعدك على الوصول للإجابات بشكل أسرع وبوقت وجهد أقل.
  4. تمنحك كم كبير من المعلومات التي تحتاجها في دراستك البحثية، وكذلك تسهل عملك كباحث جديد.
  5. ترفع من الروح المعنوية لديك كباحث جديد عند إعداد محتوى البحث العلمي الخاص بك.


 ما هي أهم المعلومات التي يتوجب عليك أن تأخذها من الدراسات والأبحاث السابقة عند كتابة جزئية الدراسات السابقة في البحث العلمي؟ 

بعد اطلاعك على المعايير التي تستوجب اختيارك للدراسات السابقة يوجد مجموعة من المعلومات التي تهمك في عرض الدراسات السابقة وهي:

  1. اسم الباحث/ين الذين قاموا بإعداد الدراسة السابقة.
  2. سنة إعداد الدراسة السابقة، كما ذكرنا سابقاً أن تبتعد عن الدراسات القديمة.
  3. العنوان الدراسة السابقة، ويتوجب عليك التركيز على اختيار الدراسات السابقة التي ترتبط ارتباط وثيق بموضوعك البحثي.
  4. اكتب الهدف أو مجموعة الأهداف التي دفعت الباحث/ين إلى كتابة وإعداد تلك الدراسة السابقة.
  5. اذكر المنهج العلمي الذي تم لتباعه في إجراء تلك الدراسة السابقة.
  6. وضح الأداة أو الأدوات التي تم استخدامها لحصد وجمع معلومات الدراسة السابقة.
  7. اذكر النتائج التي توصل إليها الباحث/ين من إعداد الدراسة البحثية السابقة.
  8. اكتب أهم ما يشير إليه الباحث/ين من توصيات بحثية مهمة في الدراسة السابقة.

 ما هي الطرق والآليات التي يمكنك من خلالها أن تقوم بعرض المحتوى والتكوين الخاص بالدراسات السابقة؟ 

تتعدد الطرق والآليات التي يمكنك اتباع أي منها عند إعداد جزئية الدراسات السابقة في البحث الخاص بك، ويمكنك أن تسأل المشرف الخاص بك عن ماهية الآلية التي يرغب ويريد منك اتباعها لترتيب الدراسات السابقة أو أن تقوم بترتيبها تبعاً لما ورد في دليل الجامعة، ومن أهم وأبرز الطرق المعتمدة في ترتيب وتجميع الدراسات السابقة ما يأتي:

  1. الترتيب الزمني التاريخي للدراسات السابقة: وفي هذه الطريقة يمكنك أن تقوم بجمع الدراسات السابقة ومن ثم تقوم بترتيبها زمنياً بشكل تصاعدي من الأقدم إلى الأحدث، أو العكس وبهذا تبين التطور الزمني في الموضوع الذي يربط بين هذه الدراسات السابقة وبين موضوعك البحثي.
  2. أسلوب ومنهجية الموضوعات التي تحتويها الدراسات السابقة: يتم في هذا الأسلوب استعراض الدراسات السابقة التي تتشابه في موضوع بحثي معين، بحيث يمكنك تقسيم الدراسات السابقة إلى مجموعات بناءً على المواضيع البحثية التي تتناولها.
  3. طريقة اعتبار المفاهيم العامة للموضوع البحثي الخاص بالدراسات السابقة: يمكنك أن تقوم باستخدام محتوى الخرائط المفاهيمية، والتي تتشكل على هيئة تدرج شجري للموضوع.
  4. آلية بيان السبب والمسبب وكذلك النتيجة أو الأثر: ويمكنك اتباع هذه الطريقة والآلية في عرض الدراسات السابقة السببية.
  5. المقارنة بين التقاربات والاختلافات في محتوى دراسات المقارنة.
  6. طريقة التصنيف باعتبار المنهجية البحثية: ويمكنك اتباع هذه الطريقة في تصنيف الدراسات السابقة وتجميعها إذا كانت تلك الدراسات السابقة هي دراسات كيفية وكمية.

 فيديو: كيف ولماذا نقوم بعمل الدراسات السابقه بشكل نقدي 

 

 


مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟