مراحل إعداد البحث العلمي

مراحل إعداد البحث العلمي
اطلب الخدمة

 كيفية عمل بحث علمي جامعي: 

البحوث العلمية الجامعية يجب أن تكون مكتوبة بشكل مميز، وأن تحتوي على معلومات مهمة. وفيما يتعلق بكيفية كتابة البحوث الجامعي فإنه يتم كتابتها من خلال عدو خطوات، وهي كالتالي:

  1. تحديد موضوع البحث العلمي الجامعي: حيث يقوم الباحث بالتفحص والاطلاع، ثم اختيار الموضوع المهم والذي يناسب قدراته، ويشترط أن يكون موضوع البحث لعلمي الجامعي غير مطروق.
  2. جمع المصادر والمراجع: بعد أن يختار الباحث موضوعاً لبحثه العلمي الجامعي؛ فإن يعمد إلى جمع المصادر والمراجع التي تلزم في كتابة بحثه العلمي الجامعي.
  3. خطة لبحث: وهنا يقوم الباحث بتناول هيكلية البحث العلمي الجامعي، حيث يذكر الباحث أهداف البحث، وأهميته سبب اختياره، وتقسيمات البحث، كما يذكر المنهج الذي سوف يسير عليه في كتابة بحثه العلمي الجامعي.
  4. كتابة البحث: حيث يقوم بالباحث بكتابة فصول ومباحث البحث العلمي الجامعي، مع مراعاة الكتابة الصحيحة الخالية من الأخطاء اللغوية والإملائية.
  5. خلال كتابة الباحث لبحثه العلمي الجامعي يجب أن يذكر المصادر والمراجع التي اعتمد عليها في كتابة بحثه.
  6. الخاتمة: بعد انتهاء الباحث من كتابة بحثه العلمي الجامعي؛ فإنه يقوم بكتابة أهم النتائج التي استخلصها من دراسة لموضوع البحث.

 المقصود بإعداد البحث العلمي: 

إن طريقة عمل البحث الجامعي ليست بالصعبة لكنها تحتاج إلى خبرة ومهارة، فعندما يريد الباحث أن يكتب البحث الجامعي. فأول ما يفكر به هو اختيار الموضوع، حيث يجب أن يختار موضوعاً ذا أهمية في مجال تخصصه. وبعد ذلك يقوم الباحث بترتيب أفكار بحثه الجامعي، ثم يشرع الباحث بكتابة مقدمة البحث الجامعي. حيث إن المقدمة هي عبارة عن التلخيص المبدئي للبحث الجامعي.

وفي المقدمة يذكر الباحث الأسباب التي دفته إلى اختيار البحث الجامعي، والاستفادة إلى يستطيع أن يحققها الباحث من خلال دراسته لموضوع بحث الجامعي. ويذكر الباحث الجوانب التي سوف يتحدث عنها في بحثه الجامعي. ثم تأتي مرحلة العرض، وفي مرحلة العرض يبدأ الباحث بشرح موضوع بحثه الجامعي بشكل مسهب ومفصل. ويجب أن يكون أسلوب الباحث في العرض منطقياً وعلمياً، ويجب أن يبتعد عن التحيز والذاتية والهوى. ثم يختم الباحث بحثه الجامعي من خلال شرحه للنتائج التي استنبطها، ثم يذكر الباحث المراجع التي استعان بها في كتابة بحثه الجامعي. ويتشرط أن تكون المراجع معترفًا بها وصحيحة.


 تفاصيل مهمة في إعداد البحث العلمي: 

إن عمل البحث الجامعي يتم وفق خطوات محددة، وكل خطوة من خطوات إعداد البحث العلمي تتم وفق شروط معينة، حيث تتمثل خطوات عمل البحث الجامعي فيما يلي:

  1. كتابة العنوان: فعنوان البحث الجامعي يجب أن تتم كتابته ولفق شروط معينة، مثل أن يكون مختصرًا ودالاً على المحتوى، وخالياً من الكلمات المكررة.
  2. ثم الخطوات الإضافية: حيث توجد خطوات إضافية غير أساسية يقوم كثير من الباحثين بعملها في بحوثهم الجامعية، مثل البسملة، والآية الاستفتاحية، والإهداء، والشكر والتقدير.
  3. ومن ثم خطة البحث: وهي أهم خطوات عمل البحث الجامعي، ويجب عند كتابة خطة البحث الجامعي أن يتم كتابة الدراسات السابقة التي المرتبة بموضوع البحث الجامعي، إضافة إلى منهج البحث وفرضياته.
  4. متن البحث وخاتمته: في متن البحث الجامعي يجب أن يتم تناول فرضيات وأسئلة البحث مع إيجاد الحلول المناسبة لها. ومن الضروري تجنب الانتحال عند كتابة البحث الجامعي. وعدم الاعتماد على مصادر ومراجع محدودة حيث يجب التنويع في المصادر والمراجع، بعد ذلك يتوصل الباحث من خلال دراسته لبحثه الجامعي إلى أهم نتائج وتوصيات البحث الجامعي.

المساعدة في كتابة خطة البحث العلمي

 طريقة تفصيلية لإعداد غلاف البحث العلمي الجامعي: 

إن عمل غلاف أو واجهة البحث هي أهم خطوة في عمل البحث الجامعي، لذلك يجب التركيز والاهتمام الكبير عند كتابة غلاف البحث الجامعي. فعند عمل غلاف البحث الجامعي يجيب أن يكتب اسم الجامعة، ومكانها، وعمادة الدراسات العليا. والتخصص مع وضع شعار الجامعة، ثم يكتب في منتصف صفحة غلاف البحث الجامعي عنوان البحث بخط غامق. وتختلف الجامعات عن بعضها في نوع وحجم الخط الذي يكتب به عنوان لبحث الجامعي، ثم يكتب أسفل العنوان. أو بجانبه نوع الدراسة، هل هي وصفية، أو استقرائية، أو تحليلية... إلخ، وبعد ذلك يكتب الباحث في غلاف البحث الجامعي اسمه، واسم مشرفه، حيث يكتب: (إعداد الباحث ..............، إشراف الدكتور ....................)، وفي نهاية غلاف البحث الجامعي يكتب الباحث تاريخ عمل البحث العلمي الجامعي، وكثير من الجامعي تفضل عند كتابة التاريخ ذكر الشهر والسنة، دون اليوم.


 موضوع خطة البحث 

يشمل موضوع خطة البحث على كافة الجوانب التي تم إجراءها، بحيث يعبر موضوع خطة البحث عن المحتوى ومشكلة البحث وفرضياتها والإجراءات النظرية والنتائج التي توصل إليها الباحث والتوصيات لزيادة فاعلية الحلول للموضوع المطروح. وكذلك أهمية الموضوع وأهدافه التي تعكسها الإجراءات المتخذة في خطة البحث. هو المعبر بشكل مباشر عن صلب وجوهر البحث وخطة البحث.


 كتابة خطة البحث: 

تعتبر خطة البحث الوصف المفصل لجوانب الموضوع أو المشكلة للبحث، وتعتمد خطة البحث على جمع المعلومات وتضمينها تحت إطارات مفاهيمية محددة لتسهيل فهم البحث ووصول رسالته إلى القراء بالشكل المطلوب، حيث يتم كتابة خطة البحث عن طريق الخطوات التالية:

  1. كتابة عنوان للبحث: وهو الخطوة الأولى في خطة البحث، بحيث يشمل على تعبير شامل ومتكامل عن البحث وما يتضمنه من معلومات، ويراعى فيه الاختصار الجيد والسهولة وعدم التكلف في الصياغة.
  2. كتابة مقدمة البحث: حيث يتم صياغة مقدمة في خطة البحث تحتوي على شرح مختصر لمضمون البحث والطرق التي اتخاذها لجمع المعلومات، وأهمية البحث وأهدافه.
  3. ثم كتابة مشكلة البحث: حيث تعتبر مشكلة البحث أساس خطة البحث. والسبب المباشر الذي تمت عليه عملية إجراء البحث، ومحور الموضوع في البحث والتحقيق وإيجاد الحلول. ويتم صياغة مشكلة البحث في خطة البحث بشكل استفهامي أو خبري.
  4. كتابة فرضيات البحث: وتعتبر ذات أهمية كبيرة في خطة البحث. بحيث تعكس ما تنبأ به الباحث من حيثيات للمشكلة وسبيل حلها. وتشمل الفرضيات على عدة متغيرات مستقلة أو متغيرات تابعة بحيث تعبر المتغيرات المستقلة عن المعلومات الأساسية لمشكلة البحث. وتعبر المتغيرات التابعة على المعلومات التي تنتج من المعلومات الأساسية.
  5. ومن ثم كتابة منهج البحث: وهي الأسلوب الذي اتخذه الباحث في جمع البيانات والمعلومات. ويتم انتقاء المنهج من بين عدة مناهج علمية مثل: المنهج التحليلي، التاريخي، الوصفي، التجريبي، وذلك وفقاً لمتطلبات البحث، ومن الممكن أن يتم استخدام أكثر من منهج في ذات البحث.
  6. كتابة أدوات ومحددات البحث: وهي الطرق التي تمت خلالها وبواسطتها جمع المعلومات وإجراء الدراسة على عينة البحث.
  7. كتابة النتائج والتوصيات: وفي خطة البحث يتم كتابة نتائج الدراسة وتوصيات ونصائح في إطار الموضوع.

 كيفية كتابة خطة البحث العلمي: 

يتم ذلك من خلال اتباع ترتيب عناصر خطة البحث كما يلي:

  • العنوان: يكون مرتبط بالموضوع ومختصراً ومفهوماً.
  • المقدمة: تعبر عن أهمية البحث وتفسر الموضوع وتكون عبارة عن تمهيد وتلخيص مختصر للبحث.
  • مشكلة البحث: وهي الموضوع الذي يتم دراسته في البحث.
  • الفرضيات: وهي تساؤلات حول مشكلة البحث وأسبابها وحلها.
  • أهمية الدراسة: وهي الدوافع التي جعلت الباحث يتجه لكتابه هذا البحث.
  • الدراسات السابقة: وهي الأبحاث السابقة والتي تهتم بمجال موضوع البحث أو جزء منه.
  • منهج البحث: وهي الأسلوب التي تم من خلاله جلب المعلومات.
  • الدراسات النظرية: وهي فصول البحث وما تحتويه من معلومات وبيانات.
  • النتائج التوصيات: وهي ما يسعى الباحث لتحقيقه وما استنبطه من معلومات في البحث، وكذلك النصائح لتطوير البحث والاستفادة منه.
  • المراجع والمصادر: كافة الكتب والأبحاث التي أخذ منها الباحث المعلومات.

 تقسيم خطة البحث: 

قبل كل شيء تحتوي خطة البحث على العديد من العناصر، كما يوجد معايير محددة لآلية ترتيب وتقسيم هذه العناصر في خطة البحث، حيث يتم تقسيم خطة البحث كالتالي:

◀ أولاً: عنوان خطة البحث:

بعد معرفة موضوع البحث ومعلوماته التي سيتضمنها البحث، يتم كتابة عنوان لخطة البحث، حيث يرتبط العنوان بشكل مباشر مع موضوع البحث ويعطي انطباعاً مسبقاً لدى القارئ عن البحث، ويجب في عنوان خطة البحث توافر الشروط التالية:

  • يجب أن يكون عنوان البحث مرتبطاً بموضوع البحث وخطة البحث.
  • يجب أن يكون العنوان في خطة البحث سهل الفهم وسلسل الأسلوب.
  • يجب مراعاة عدد كلمات البحث بحيث لا يكون قصيراً يخل بالمعنى ولا طويلاً، بل يجب اختصاره بشكل جيد.
  • يجب مراعاة التجديد والابتكارية في عنوان خطة البحث.
  • السلامة اللغوية والإملائية والنحوية في عنوان خطة البحث.
  • يجب أن يبرز عنوان خطة البحث المنهج البحثي بالمستخدم في إجراء البحث.

◀ ثانياً: مقدمة خطة البحث:

يتم كتابة مقدمة في خطة البحث بحيث تشمل على تحليل وتفسير موضوع البحث، وأهمية البحث ودوافع إجرائه. توضيح الجهود البحثية السابقة لموضوع البحث وما هو الجديد الذي أضيف على هذا البحث. ثم كتابة تمهيد وتلخيص يجعل القارئ متشوق لإكمال قراءة هذا البحث ورؤية خطة البحث بشكل مفصل.

◀ ثالثاً: مشكلة خطة البحث:

تتمثل مشكلة خطة البحث في جوهر الموضوع الذي ستجري عليه كافة عمليات البحث العلمية والعملية. حيث تكون مشكلة خطة البحث لها أثرها على الفئة المستهدفة. كما يبنى على مشكلة خطة البحث كافة المعلومات وطرق الحصول عليها ويتم توضيح هذه المشكلة من خلال فصول الدراسة في البحث إيجاد نتائج وحلول وتوصيات لها.

◀ رابعاً: صياغة فروض خطة البحث:

حيث يتم صياغة فروض خطة البحث بناء على موضوع خطة البحث، ويتم وضع الفروض في خطة البحث على شكل أسئلة أو عبارات خبرية. تحتمل الإثبات أو النفي من خلال الإجراءات الدراسية في البحث.

◀ خامساً: الدراسات السابقة:

ويتم فيها استعراض أهم ما جاء في دراسات سابقة اتخذت نفس الموضوع أو جزء منه كمشكلة للدراسة ويتم التطرق الى جوانب الإضافة والقصور والقوة في هذه الدراسات التي يتم كتابتها في خطة البحث.

◀ سادساً: منهج الدراسة:

حيث يتم تحديد منهج الدراسة الذي تم من خلاله كتابة واستيفاء معلومات الفصول البحثية داخل البحث، ويتم اختيار منهج الدراسة بما يتوافق مع موضوع الدراسة وعينته.

◀ سابعاً: أهمية البحث وأهدافه:

حيث يشمل ضرورة إجراء هذا البحث ومدى فائدته للمجتمع، وكذلك ما ينبغي تحقيقه من وراء هذا البحث.

◀ ثامناً: الإجراءات النظرية للبحث:

حيث تشمل خطة البحث على ذكر الإجراءات النظرية للبحث بذكر عناوين الفصول الرئيسية في البحث، وتمثل الإجراءات الدراسية كافة المعلومات والأساليب التي تم تضمينها في خطة البحث.

◀ تاسعاً: نتائج البحث التوصيات:

وأخيراً يستعرض الباحث الحلول والإثباتات أو النفي للفرضيات المطروحة، كما يضع الباحث بعض النصائح التي تزيد من الاستفادة لدى القارئ والباحثين الآخرين والجهات المعنية من هذا البحث.


 فيديو: خطوات إعداد البحث العلمي 


لطلب المساعدة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة