ترجمة رسائل الماجستير

ترجمة رسائل الماجستير
اطلب الخدمة

ترجمة رسائل الماجستير

 عملية ترجمة رسائل الماجستير 

نقل المضمون الموجود في رسائل الماجستير من لغة إلى لغة أخرى هو المقصود بعملية ترجمة رسائل الماجستير، وتأتي عملية ترجمة رسائل الماجستير شاملة على ما يلي:

  1. ترجمة غلاف رسائل الماجستير.
  2. خطة البحث لرسائل الماجستير.
  3. الإطار النظري والدراسات السابقة لرسائل الماجستير.
  4. قائمة المراجع لرسائل الماجستير.
  5. الفهارس في رسائل الماجستير.

وتتم عملية ترجمة مضمون رسائل الماجستير وفقاً للخطوات التالية:

  1. حسب الترتيب المتتالي للعناصر المكونة لعناصر الماجستير، وهي: (صفحة الغلاف شاملة العنوان واسم الباحث والمشرفين والمؤسسة المشرفة، خطة البحث، الإطار النظري والعمليات البحثية، المراجع، الفهارس) تتم عملية ترجمة مضمون رسائل الماجستير من بدايتها إلى نهايتها.
  2. ترجمة مضمون رسائل الماجستير تتطلب تقسيم كل عنصر من عناصر رسائل الماجستير إلى محدداته الأصلية، وترجمة كل محدد على حدة، ونأخذ مثلاً: خطة البحث والتي تتكون من عدة عناصر، مثل: المشكلة والأهداف والمناهج فيتم ترجمة كل عنصر على حدة ثم إرفاقها بالمكون الأساسي (خطة البحث) وهكذا.
  3. بعد اكتمال عملية ترجمة كافة عناصر مضمون رسائل الماجستير تتم عملية تجميع العناصر.
  4. أخيراً تتم عملية المراجعة على النص المترجم.

 معايير ترجمة رسائل الماجستير 

تتم عملية ترجمة رسائل الماجستير وفقاً لمعايير ثابتة، وهي:

  1. قبل البدء بعملية الترجمة للمضمون لابد من قراءة دليل الجامعة ومعرفة شروط قبول الترجمة، هذا في حال كانت رسائل الماجستير مقدمة من الطالب للجامعة، أما إذا أراد شخص ترجمة رسائل ماجستير خارجية فعليه أن يأخذ إذن الترجمة من الكاتب الأصلي.
  2. في ترجمة غلاف رسائل الماجستير لابد من المحافظة على تحريف الأسماء بمعنى الأسماء تنقل كما هي من غير تأويل لمعناها.
  3. عملية الترجمة لمضمون رسائل الماجستير لا يشترط فيها ترجمة كافة المضمون بل من الممكن ترجمة جزء من المضمون الكلي لها، ولكن مع موافقة كافة الشروط.
  4. لابد لعملية ترجمة مضمون رسائل الماجستير من إلحاقها بعملية التوثيق الكامل لها.
  5. ترجمة مضمون رسائل الماجستير تتطلب معرفة بمجال المضمون؛ لأن رسائل الماجستير يغلب عليها التخصص.
  6. في عملية ترجمة مضمون رسائل الماجستير لا ينبغي ترجمة المراجع المكتوبة باللغة المترجم إليها، كما يجب ترجمة كافة المراجع بأنواعها سواء كانت رسائل أو أبحاث أو كتب أو مواقع الكترونية.

ترجمة


 أفضل مواقع الترجمة للدراسات العليا 

تتعدد المواقع الالكترونية الموجودة على شبكة الانترنت والتي تتخصص بعملية الترجمة، ولكن تبرز بعض المواقع في كفاءتها كمترجم لمضمون الدراسات العليا، وأهم هذه المواقع هي:

  1. موقع UNBABEL: يتخصص هذا الموقع بعملية ترجمة مضمون رسائل الماجستير والدكتوراه، ويقوم الموقع بالنقل إلى أكثر من 20 لغة، وتأتي مميزات موقع UNBABEL بأنه يشمل الخوارزميات الإلكترونية التي تقوم بتنفيذ العملية دون تدخل بشري وكذلك يحتوي الموقع على أشخاص مترجمين.
  2. موقعtranslateonline: هذا الموقع يعتبر ذا كفاءة في عملية الترجمة لكافة أشكال المضمون الكتابي، وكذلك يتم اعتماده من قبل عدد كبير من طلاب الدراسات العليا.
  3. موقع babylon: يعتمد عليه كأحد مواقع ترجمة الأبحاث والرسائل الجامعية المختلفة، ويتميز بسهولة التعامل.
  4. موقع Free Translation: أكثر ما يميز موقع Free Translation في ترجمة مضمون الدراسات العليا هو إعطاؤه شروحات للغة المنقول إليها، وكذلك يتم انجاز العملية على كامل المضمون في وقت قياسي.
  5. موقع Reverso Transaltion: من خلال بيئة عمل مشابهة لبرنامج الوورد يقوم موقع Reverso Transaltion بعملية ترجمة مضمون الدراسات العليا وتنسيقه والتعديل عليه بشكل مباشر.

 مميزات المواقع المتخصصة بعملية الترجمة 

تتميز المواقع التي تعتمد كمترجمات بالعديد من الميزات التي تجعل لها الإقبال من قبل المستخدمين، وتتفاوت هذه الميزات من موقع لموقع آخر، وأهم هذه الميزات هي:

  1. الموقع الإلكتروني يتميز بسهولة التعامل إذ كل ما على المستخدم هو لصق المضمون الذي يريد ترجمته ثم إعطاء أمر تنفيذ العملية لتظهر النتائج.
  2. يتميز الموقع الإلكتروني في ترجمته للمضمون بالسرعة الفائقة مقارنة مع المترجم الشخصي.
  3. المواقع الإلكترونية يظل لها أهميتها في ظل التطور والتسارع التكنولوجي الكبير، وبالتالي يكون اعتماد المؤسسات على الموقع في تنفيذ عملية الترجمة له مستقبل واضح.
  4. إلى جانب السرعة في إعطاء الموقع للنتائج، وكذلك توفير الجهد، فإن موقع الترجمة الإلكترونية يتميز في إمكانية إعطاءه عمليات أخرى على المضمون، مثل: التنسيق أو التحرير.
  5. بعض مواقع الترجمة توفر دروساً وشروحات عن اللغات التي تدخل في إطار الترجمة.
  6. المترجم العادي يتقن لغة، لغتين، ثلاثة، أو أكثر بعدد محدود، أما الموقع الإلكتروني فغالباً يوفر الخدمة لعملية ترجمة المضمون بأكثر من 30 لغة.
  7. عملية الترجمة عبر المواقع الإلكترونية تكون بأقل تكلفة من المترجم العادي.

 سلبيات عملية الترجمة عبر المواقع 

صحيح أن المواقع الإلكترونية المتخصصة بالترجمة لها مميزات كبيرة، ولكن يظل هناك سلبيات في هذه المواقع، ومن أهم هذه السلبيات:

  1. الموقع الإلكتروني يعطي نتائج سريعة، ولكن تحتمل نسبة خطأ أكبر من نتائج المترجم العادي.
  2. فصل الانترنت وانقطاع الكهرباء وعطب الأجهزة وما إلى ذلك من أمور، كل هذا يؤثر على الترجمة باستخدام الموقع الإلكتروني.
  3. الاعتماد على الموقع الإلكتروني يحرم المستخدم من الاستفادة من مهاراته الخاصة وتطويرها في الترجمة.
  4. يعتبر استخدام المواقع الإلكترونية ضياع لفرص عمل كبيرة للمترجمين العاديين.
  5. يكون الموقع مصمم في الغالب لاستيعاب قدر محدد من الكلمات، ولا يقوم بتنفيذ العملية إذا تجاوز كامل المضمون الحد الأقصى لهذه الكلمات.
  6. الترجمة قائمة على محددين رئيسيين، هما: (الكلمة) و(المعنى)، أما الكلمة فيمكن للموقع التعرف عليها من خلال الخزينة الاصطلاحية الموجودة فيه، ولكن يظل المعنى والذي هو بحاجة لقوة بشرية وذكاء عقلي لفهمه لتتم العملية بشكل صحيح.

لطلب المساعدة في الترجمة الاحترافية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة