نشر الأبحاث في المجلات العلمية (مراحل العمل)

اطلب الخدمة

نشر الأبحاث في المجلات العلمية (مراحل العمل)

إن مؤسسة المنارة للاستشارات هي واحدةٌ من المؤسسات الأولى والرائدة في مجال تجويد الأبحاث وتقديم الاستشارات الأكاديمية، وتعد خدمة نشر الأبحاث في المجلات العلمية العربية والأجنبية باللغتين العربية والإنجليزية واحدةً من عشرات الخدمات التي تقدمها المؤسسة في مجال عملها، وتجري عملية إعداد الأبحاث العلمية للنشر وفق مجموعة من الخطوات تعرف عليها عبر هذا المقال. 


 مراحل العمل في خدمة نشر الأبحاث العلمية في المجلات المحكمة 

  1. يتم التَبُّين من طبيعة المجلة التي يريد المؤلف نشر بحثه فيها؛ للتعرف عليها وعلى شروط النشر الخاصة بها.
  2. يتم الاطلاع على البحث العلمي وقراءته ومعاينة موضوعه لفهمه فهماً تاماً تمهيداً للقيام بالخطوات اللاحقة.
  3. يتم الشروع باختصار البحث العلمي (في حال تطلب الأمر الاختصار فيه) وقوفاً عند أبرز وأهم ما احتوته صفحات البحث في كل فصوله؛ وذلك لضمان عدم غلبة أحد محاور أو فصول البحث على الآخر وضمان إيصال المعنى والمراد من البحث تاماً دون أي نقصان.
  4. يتم العمل على مراجعة البحث وتدقيقه تدقيقاً إملائياً ونحوياً وأسلوبياً ومعالجة كافة الأخطاء والثغرات حال وجودها.
  5. عقب الانتهاء من تدقيق البحث، يتم الشروع بالتحقق من استيفاء البحث العلمي لشروط المجلة المزمع نشر البحث فيها لاسيما التحقق من جودة المعلومات المتضمنة في صفحات البحث ومن غناه المعرفي وقيمته العلمية. كما وتتضمن عملية التحقق هذه التأكد من استيفاء البحث العلمي لعدد الكلمات أو الصفحات المسموح بها من قبل المجلة، والتحقق من إعداد البحث وفق التنسيق أو النموذج المطلوب من قبل المجلة من حيث حجم الخطوط وأشكالها وأنواعها، وطريقة توثيق المراجع في متن البحث وفي قائمة المراجع، وغيرها من الشروط التي تُلزِمها المجلة العلمية.
  6. بعد إعداد البحث كاملاً وفق الشروط الواجب اتباعها، يتم القيام بعملية تدقيق كاملةٍ أخرى ومراجعة البحث للتأكد من خلوه من أي ثغرةٍ أو نقصٍ سواء كان في المعنى أو التدقيق أو في أي شرطٍ من الشروط قبل البدء بخطوات التواصل والنشر الأخيرة.
  7. تقوم المؤسسة بالبدء بعملية التواصل مع المجلة العلمية المراد نشر البحث فيها، ويتم إرسال البحث لها.
  8. تتم مراجعة البحث في مراحل التدقيق والتحكيم من قبل المجلة للتحقق من موافاته لكافة الشروط والتفاصيل الخاصة بها.
  9. في حال وجود أي ملاحظات في تقرير المراجعة من لجنة التحكيم الخاصة بالمجلة، تقوم مؤسسة المنارة بإجراء كافة التعديلات المطلوبة، وتساعد المؤلف على إتمامها وتجاوزها بكل سهولة ويسر.
  10. عقب العمل على إجراء التعديلات المطلوبة من قبل لجنة التحكيم واستيفاءها كافة، يتم معاودة إرسال البحث العلمي لها، وعليه، يتم الحصول على خطاب القبول ويشمل صيغتين إحداهما القبول أو القبول مع التعديل.
  11. يتم بعد ذلك تقديم البحث العلمي في صيغته النهائية ودفع رسوم النشر للمجلة، والحصول على استمارة حقوق الملكية التي تخص المؤلف.
  12.   بعد إنهاء الخطوات السابقة جميعها يتم نشر البحث العلمي تبعاً للعدد والمجلد المخصصين له.
  13. يجري التقدم لطلب شهادة باسم المؤلف وعنوان البحث العلمي الخاص به وتاريخ إصداره، وفي معظم المجلات، لاسيما المجلات الأجنبية، يتم إرسال هذه الشهادة للمؤلف أو المؤسسة (في حين أوكلت إليها مهمة النشر كاملةً) فور قبول البحث من قبل لجنة التحكيم.

توفر مؤسسة المنارة للعميل خدمة ترجمة الأبحاث العلمية في حال أراد العميل أو المؤلف ترجمة بحثه العلمي من لغة إلى أخرى كالترجمة من اللغة العربية إلى اللغة الإنجليزية أو العكس، كما وإعانته على إثراء بحثه ليكون ذا جودة عالية تتوافق مع الشروط العلمية ترقى لشروط المجلة الجديدة، في حال أراد نشره بلغةٍ أخرى، حال تطلب الأمر ذلك.


 ما هي أبرز شروط النشر في المجلات العربية لبحوث الترقية؟ 

تختلف شروط النشر في المجلات العربية لبحوث الترقية وفقاً لتخصص المجلة ومجالها، بالرغم من أنه تجتمع في مجموعة من النقاط أهمها ما يلي:

  • مشكلة البحث أو الدراسة: يجب أن يدرس البحث مشكلة جديدة من حيث دراسته والحلول التي يقدمها، وذلك من أجل أضافة قيمة ومعلومات وحلول جديدة ويضيف إثراء حديث للمحتوى العربية والبحث العلمي.
  • فرضيات الدراسة: عند نشر البحث في المجلات العربية لبحوث الترقية، يجب أن تكون الأسئلة والفرضيات واضحة، ولا يعتريها الغموض والتشتت، وأن تكون المتغيرات مناسبة للتساؤل، ويمكن قياسها وتحليلها من خلال أدوات القياس المختلفة.
  • المنهج العلمي: لنشر الأبحاث العلمية في المجلات العربية لبحوث الترقية يجب أن يكون المنهج علميا وواضحاً، ومتوافقاً مع طبيعة الرسالة، ففي حالة كتابة بحث أو رسالة تناقش مشكلة علمية يمكن استخدام المنهج الاستنباطي أو المنهج التجريبي، ولدى كتابة بحث يدرس جوانب اجتماعية يجب استخدام المنهج الوصفي، ويمكن استخدام أكثر من منهج بشرط توضيح سبب ذلك.
  • الأدوات: يمكن استخدام العديد من أدوات البحث العلمي مثل الاستبيان والملاحظة والاختبارات والمقابلات ولكل أداه استخدام ونوعية معينة من مادة الدراسة، ويمكن أستخدام أكثر من أداه في ذات البحث.
  • النتائج: يجب أن تكون نتائج البحث المنشور في المجلات العربية لبحوث الترقية ذات نتائج واضحة معتمدى بذلك على البراهين والأسانيد العلمية ولا تقبل التأويل، وذلك لتسهيل وصول فكرة البحث ونتائجه للقارئ.
  • التوصيات: وهي نتاج كافة الجهود التي بذلك والخطوات التي تم السير عليها خلال فترة البحث، وهي التي تميز كل بحث عن الآخر، ومن الهام أن تحمل أفكاراً جديدة وتعالج مشاكل حديثة.
  • المراجع: يجب أن يتضمن البحث المنشور في المجلات العربية لأبحاث الترقية المراجع والمصادر التي اعتمد عليها الباحث خلال دراسته وبحثه وذكر الجهود التي بذلك في الوصول لنتائج البحث.

 ما هي سمات أفضل المجلات العربية لأبحاث الترقية؟ 

  • الانتظام في النشر: يجب أن يكون نشرة المجلات في حدود نشرة واحدة شهرية.
  • السرعة: تتميز المجلات العلمية المحكمة بسرعة في نشر البحث دون تأخير وذلك يرجع لعدد الطلبات الكثير عليها من أجل النشر.
  • التنوع: يجب أن تكون المجلات العلمية لبحوث الترقية متنوعة وتتناول مواضيع متعددة ومختفلة سواء جوانب إجتماعية أو جوانب علمية.
  • الأسعار: لا يجب أن يكون سعر نشر الرسالة والبحث العلمي مرتفعاً جدا وأن يكون في حدود المعقول.

 

هل كان المقال مفيداً؟