كيف يتم ترجمة رسائل الدكتوراه؟

اطلب الخدمة

كيف يتم ترجمة رسائل الدكتوراه؟

 كيف يتم ترجمة رسائل الدكتوراه؟ 

إذا أردت أن تقوم بعملية ترجمة رسائل الدكتوراه التي من إعدادك أو القيام بعملية ترجمة رسائل الدكتوراه للاقتباس منها، فإن ذلك يتطلب العديد من الخطوات وهي:

  1. قم أولاً بإجراء عملية قراءة (تفحصية) لرسائل الدكتوراه التي ستقوم بإجراء عملية الترجمة عليها.
  2. بعد قراءتك التفحصية لرسائل الدكتوراه ستقوم بتحديد أهداف العملية وما الذي تنوي الوصول إليه من وراء عملية ترجمة رسائل الدكتوراه هذه.
  3. ستفيدك الأهداف التي حددتها في اختيار طريقة الترجمة هل هي (لكامل نصوص رسائل الدكتوراه أو لجزء منها) وبالتالي ستكون العملية قد تم حصرها والإلمام بحدودها.
  4. أول ما ستبدأ به في عملية ترجمة رسائل الدكتوراه هو أخذ كل رسالة دكتوراه على حدة، ومن ثم القيام بعملية تقسيم رسالة الدكتوراه تمهيداً لإجراء الترجمة المنفصلة لكل فقرة.
  5. ستقوم بعملية الترجمة لرسائل الدكتوراه إما بشكل مباشر ويدوي، أو بالطريقة الالكترونية التي تختار فيها أحد الأدوات المتخصصة في عملية الترجمة لرسائل الدكتوراه.
  6. بعد ذلك، ستقوم بعملية تجميع كافة ما قمت بترجمته من النصوص لرسائل الدكتوراه، وترتيب هذه الأعمال في نُسق منظم.
  7. لابد أن تلحق عملية الترجمة لرسائل الدكتوراه، عملية مراجعة هذه الترجمة.
  8. لكيلا تتعرض لمشكلات حقوق الملكية الفكرية، ننصحك بتدوين كافة المراجع قبل القيام بترجمة أي فقرة من فقرات رسائل الدكتوراه، وذلك لضمان كتابتها في قائمة المراجع بعد الانتهاء من عملية الترجمة لرسائل الدكتوراه.

 أهم محددات عملية ترجمة رسائل الماجستير والدكتوراه 

ترتبط عملية ترجمة رسائل الماجستير والدكتوراه بمحددات ترسم المبادئ السليمة لإتمام هذه العملية، وتسهل هذه المحددات عليك ترجمة رسائل الماجستير والدكتوراه كونها تختصر الكثير من المعلومات التي تهمك في جودة المعلومات وسلامتها، ومن أهم هذه المحددات:

  1. عملية ترجمة رسائل الماجستير والدكتوراه تكون بالدرجة الأولى هادفة إلى نشر معلومات الرسائل أو جلب معلومات لتدعيم لرسائل الماجستير والدكتوراه، إذاً المعلومات الصحيحة يجب أن تكون في الحسبان بالتدقيق والتركيز في عملية الترجمة هذه.
  2. يفضل أن تتم عملية ترجمة رسائل الماجستير والدكتوراه وفق الحد المعقول من الموضوعية، بمعنى أن يتم تقييم رسائل الماجستير والدكتوراه وإدراجها تحت نسبة التمكن من إجراء العملية عليها، فإذا كانت هذه النسبة فوق المتوسط يتم ترجمتها، وإلا فلا في ظل الامكانيات القاصرة.
  3. إغفال المدة الزمنية ضروري في أخذ عملية الترجمة لرسائل الماجستير والدكتوراه وقتها، إذ لا ينبغي وضع سقف زمني معقد ومحكوم، فهذه العملية تتطلب الارتياح الكامل والتركيز كذلك.
  4. يجب أن تتم عملية ترجمة رسائل الماجستير والدكتوراه وفقاً للمعاجم المعتمدة في اللغات.
  5. عند اختيارك لأحد برامج أو مواقع الترجمة عليك أن تتأكد من كفاءة هذه الأداة في إجراء العملية لرسائل الماجستير والدكتوراه.


 المعلومات التي يجب كتابتها في ترجمة رسالة الماجستير 

أن تقوم أنت بترجمة رسالة الماجستير الخاصة بك فهذا يتطلب معلومات محددة وأن تقوم بترجمة رسالة ماجستير لباث غيرك فهذا أيضاً يتطلب إدراج معلومات خاصة، سنقوم بتوضيح هذا في الطرح التالي:

أولاً: معلومات ترجمة رسالة الماجستير الخاصة:

رسالة الماجستير الخاصة تكون من اعدادك أنت، إذاً سعيك لترجمتها يجب أن يشتمل على المعلومات التالية:

  1. معلومات تعريفية لرسالة الماجستير وهي ذاتها المعلومات الموجودة على الغلاف.
  2. معلومات خطة البحث وإجراءات دراسة رسالة الماجستير، وهذا الخطأ يقع فيه كثير من الباحثين فيظنون أن الترجمة تكون للإطار النظري فقط ويغفلون خطة البحث لرسالة الماجستير.
  3. بالتأكيد فمعلومات الإطار النظري لرسالة الماجستير هي جوهر ما تمت ترجمته، إذاً يجب القيام بكتابة المعلومات المترجمة وفقاً لمعلومات النسخة الأصلية بالضبط، فلا يكون هناك أي تحول أو تغيير في المعنى.
  4. رسالة الماجستير غالباً ما تحمل بين طياتها عملية التحليل الإحصائي، وبهذا يكون الحرص واجبًا عند نقل معلومات الإحصائيات في رسالة الماجستير.

ثانياً: معلومات ترجمة رسالة الماجستير العامة:

رسالة الماجستير العامة هي التي تبحث عنها وتقوم بترجمتها أو أخذها مترجمة ومن ثم اقتباس المعلومات منها لرسالة الماجستير الخاصة بك، ومن أهم معلوماتها:

  1. أول ما يجب أن تلتفت إليه في ترجمة رسالة الماجستير العامة هو أخذك للموافقة من الكاتب الحقيقي لها قبل ترجمتها، أو التأكد من موافقة الكاتب على ترجمتها عند أخذها لنسخة مترجمة جاهزة.
  2. معلومات التوثيق في ترجمة رسالة الماجستير العامة هامة للخروج من الانتحال.
  3. معلومات رسالة الماجستير المترجمة يجب الإشارة إليها (أنها مترجمة) والتأكد من مطابقتها للنسخة الأصلية.

 ايجابيات الترجمة 

للترجمة فوائد عديدة يمكن أن تستغلها كما يلي:

  1. تساهم في نقل المعارف بين أرجاء العالم.
  2. توسع من انتشار البحوث الخاصة بالباحثين الناشئين والجدد.
  3. توظف عدداً من الأشخاص الذين يتقنونها.
  4. تعتبر الترجمة وسيلة لتواصل الحضارات بعضها مع بعض.
  5. تحافظ على الإرث الفكري الانساني.
  6. تؤكد على تراث الأمم والشعوب.
  7. من خلالها يمكنك الحصول على معلومات ومعارف واسعة.
  8. تفيدك في دراسة موضوعك بالاطلاع على وجهات نظر مختلفة لأناس من دول مختلفة.
  9. تعتبر مناسبة في الدراسات الواسعة الغير محلية.

 سلبيات الترجمة 

كما أن للترجمة فوائد فإن عليها مآخذ أيضاً، يجب أن تحذر من الوقوع فيها، ومنها:

  1. بعض التراجم غير الدقيقة تعمل على تغيير المعنى الأساسي للنص الحقيقي وبالتالي غياب المصداقة في النقل.
  2. قد تحدث مشاكل الانتحال والسرقات العلمية من خلال ترجمة المضامين بغير إذن أصحابها.
  3. تتطلب الترجمة مجهود حثيث وواسع مما يجعل القيام بها محصور في فئة من المتخصصين وبالتالي صعوبة اجرائها.
  4. بعض التطبيقات الالكترونية المتخصصة قد تكون غير دقيقة.
  5. في نقل المعلومات عن المصادر الأجنبية يلزمك أخذ الموافقة الخطية المختومة قبل ترجمة المضمون وإلا فمن الممكن أن تتعرض لمحاكمة.

 


 

لطلب المساعدة في الترجمة الأكاديمية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟