الدراسات السابقة وتلخيصها وكتابتها

اطلب الخدمة

الدراسات السابقة وتلخيصها وكتابتها:


 طريقة تلخيص الدراسات السابقة: 

يعد تلخيص الراسات السابقة من الأعمال الأساسية في كتابة الدراسات السابقة، ولا يوجد طريقة محددة لتلخيص الدراسات السابقة، ولكن الطريقة الشائعة لتلخيص الدراسات السابقة هي:

  1. أول خطوة في تلخيص الدراسات السابقة، هي كتابة العنوان مع اسم المؤلف.
  2. يقوم الباحث بكتابة شرح موجز ومفيد يشمل أهم ما جاء في الدراسات السابقة وبيان الموضوع الأساسي الذي تم تناوله في الدراسات السابقة.
  3. يكتب الباحث المنهج الذي تم استخدامه في الدراسات السابقة.
  4. يعرض الباحث أهم الفرضيات التي تناولتها الدراسات السابقة وكيفية عرض تلك الفرضيات في الدراسات السابقة.
  5. يتم عرض العينة التي جرت عليها الدراسة في الدراسات السابقة وحجم هذه العينة ونوعها ومدى مناسبتها لموضوع البحث، كما يتم أيضاً الاشارة إلى الأدوات التي تم استخدامها في دراسة العينة وتوضيح جوانب القوة والضعف في اختيار العينة وأدوات الدراسة.
  6. من أهم ما يجب مراعاته في تلخيص الدراسات السابقة هو عرض النتائج في الدراسات السابقة وعمل مقارنة بين نتائج الدراسات السابقة ونتائج البحث، وتوضيح التكامل بين النتائج والحلول.

كما يجب مراعاة عدة معايير أثناء تلخيص الدراسات السابقة وهي:

  1. كتابة تلخيص الدراسات السابقة بشكل موجز غير مخل بالمعنى ويضمن وصول المقصد بأقل قدر من الكلمات والعبارات.
  2. ينبغي أن يعكس تلخيص الدراسات السابقة الأسلوب التحليلي والنقدي لدى الباحث.
  3. يجب مراعاة السلامة اللغوية والتنظيم في صياغة تلخيص الدراسات السابقة.

 كيف تكتب الدراسات السابقة في خطة البحث؟ 

يعتبر كتابة الدراسات السابقة من أجزاء الإطار النظري في خطة البحث، ولهذا فإن الدراسات السابقة تأخذ أهمية كبيرة في اكتمال خطة البحث، حيث تعتبر الدراسات وسيلة لتدعيم خطة البحث وتوضيحها وإثراء موضوعها بالأساليب النقدية وتقييم البحث بشكل عام وإبراز مكانته في مجال البحث.

ويتم كتابة الدراسات السابقة في خطة البحث بإحدى الطرق التالية:

  1. الترتيب التسلسلي التاريخي التصاعدي: وفي هذه الطريقة يعمل الباحث على ترتيب الدراسات السابقة وفقاً لتاريخ الصدور من الدراسة الأقدم إلى الأحدث، وهذا يفيد في توضيح التدرج التحليلي للمشكلة في الفترات الزمنية المختلفة.
  2. الترتيب التسلسلي التاريخي التنازلي: لا تختلف هذه الطريقة عن سابقتها إلا أنها تبدأ بترتيب الدراسات السابقة من الأحدث إلى الأقدم وذلك لتضع بين يدي القارئ أحدث الدراسات في الموضوع.
  3. الترتيب والكتابة حسب الحدود المكانية: مع اتساع عالمية البحث وعدم اقتصاره على دولة دون أخرى، فهذا يضع إمكانية لأخذ الباحث بعض الدراسات السابقة العالمية، وبالتالي يقوم بترتيب وكتابة الدراسات السابقة بالترتيب المكاني فيبدأ مثلاً من الدراسات المحلية ومن ثم الاقليمية والعالمية، وتفيد هذه الطريقة في أخذ معلومات دقيقة عن طبيعة الدراسة ومجرياتها والعوامل المؤثرة فيها.
  4. الترتيب وفق الأهمية: يتخذ الباحث ترتيب الدراسات السابقة حسب ما يراه مهماً ويحتوي على معلومات مفيدة أكثر فيضع الدراسة الأهم في البادية ثم يتدرج إلى الأقل أهمية.

 الدراسات السابقة لموضوع العلمانية: 

أصبح مصطلح العلمانية متداولاً بشكل كبير بين جمهور الباحثين، حيث يقوم الباحثين بربط هذا المصطلح بمصطلحات أخرى كالإعلام، التعليم، تربية الطفل، وغيرها، وكذلك فإن موضوع العلمانية قد كتب عنه الكثير من المراجع والمصادر وكذلك يمكن أخذ الدراسات السابقة عن العلمانية من المصادر التالية:

  1. الكتب المحررة.
  2. الدوريات المتخصصة في الشأن الاسلامي والثقافي.
  3. المجلات الاسلامية.
  4. الندوات والدورات وورش العمل.
  5. المؤتمرات، وهذا المصدر هو الأهم كونه يعرض عدة آراء ونقاشات في موضوع العلمانية.

ويمكن الرجوع إلى ما كتبه الدكتور محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف المصري السابق عن هذا الموضوع، وكذلك ما كتاب الاسلام وأصول الحكم للشيخ علي عبد الرازق، وكتاب الأصولية والعلمانية لمراد وهبة، وكتاب حوار حول العلمانية لفرج فودة.


 كيف يمكن الاستفادة من الدراسات السابقة في البحث؟ 

للدراسات السابقة العديد من الفوائد، ويمكن الاستفادة من الدراسات السابقة عن طريق الإلمام بمواضيع الدراسات السابقة ومعرفة نتائجها واجادة أسلوب المقارنة واستنباط المعلومات المختلفة، ولعل أهم ما يمكن استفادته من الدراسات السابقة هو:

  1. إثراء البحث بالمعلومات والبيانات.
  2. إبراز الجهد المبذول في البحث الحالي، وتوضيح مكانته العلمية.
  3. استكمال ما انتهت عنده الدراسات السابقة.
  4. تعزيز ثقة الباحث بنفسه.
  5. إعطاء شرح وافي عن موضوع البحث.
  6. تطوير الأسئلة والفرضيات في البحث.
  7. توضيح مشكلة البحث بشكل دقيق.
  8. التمهيد للدخول في البحث ومضمونه.
  9. الاستفادة من الأخطاء التي وقع فيها الباحثون الآخرون وتفاديها.
  10. أخذ العديد من المراجع والمصادر التي تعرضها الدراسات السابقة.

 كيفية كتابة الدراسات السابقة في البحوث والرسائل العلمية: 

تعتبر الدراسات السابقة جزءاً لا يتجزأ من البحوث والرسال العلمية المختلفة، حيث تعتبر مساندة للبحث بشكل عام وموضحة للعملية البحثية، ويتم كتابة الدراسات السابقة في الأبحاث والرسائل بعدة خطوات وطرق، ويتم كتابة الدراسات السابقة في الأبحاث كالتالي:

  1. كتابة عنوان الدراسة السابقة وتدوين اسم مؤلفها.
  2. كتابة تلخيص للدراسة السابقة يحتوي على أهم ما جاء في الدراسة السابقة، وكذلك رأي الباحث في الدراسة السابقة، واستعراض أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة السابقة.
  3. توثيق الدراسة السابقة، ويتم ذلك من خلال وضع علامة مرجع بجوار عنوان الدراسة السابقة ومن ثم كتابة المصدر في حواشي الصفحة بالترتيب التالي: (اسم المؤلف، عنوان الدراسة، مكان الصدور، تاريخ الصدور).

 كيفية ترتيب الدراسات السابقة في البحث: 

يتم ترتيب الدراسات السابقة في البحث بعد طرق هي:

  1. طريقة التسلسل التاريخي: تعتمد على كتابة الدراسات السابقة من الأقدم صدوراً للأحدث.
  2. طريقة المفاهيم العامة: تستخدم الخرائط المفاهيمية في عرض وتنظيم الدراسات السابقة.
  3. طريقة الاختلافات والتشابهات: تعتمد على عرض الاختلافات والتشابه بين الدراسات السابقة والبحث الحالي وترتيبها في نسق تنظيمي نقدي.
  4. الكتابة وفق المنهج: وفيها يقوم الباحث بتصنيف الدراسات السابقة حسب ما تستخدمه من مناهج دراسية وكتابة كل دراسة وفق ترتيب متسلسل للمناهج المختلفة.

لطلب المساعدة في توفير المراجع وتلخيص الدراسات السابقة يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟