نصائح قيمة ومهمة لنشر البحث العلمي

اطلب الخدمة

نصائح قيمة ومهمة لنشر البحث العلمي

يطمح العديد من الأكاديميين والحاصلين على شهادات الدكتوراه والماجستير ومن لديهم الطموح والتطلع للحصول على الترقيات العلمية للحصول على نشر في مجلات علمية محكمة ورقية أو الكترونية وذلك بعد استيفاء الشروط والمقاييس العالمية، وتهدف هذه المجلات العلمية لتحقيق الاستفادة للباحثين الآخرين في نفس مجال البحث كهدف رئيسي للبحث العلمي، يتطلب ذلك الكثير من المعرفة والخبرة في إعداد الأبحاث العلمية والرسائل.

 أسباب نشر البحث العلمي 

  1. يتم نشر البحث العلمي سعياً لتبادل الخبرات والمعارف.
  2. يتم نشر البحث العلمي كنوع منه الأكاديمي للحصول على ترقية أكاديمية.
  3. يتم نشر البحث العلمي لاطلاع الباحثين الآخرين على آخر المستجدات في قضية ما.
  4. يتم نشر البحث العلمي رغبة من الباحث في توضيح قضية ما أو بيان خطأ شائع.

 شروط نشر بحث علمي على موقع متخصص بنشر البحث العلمي 

إن نشر بحث علمي لأحد الباحثين من الأمور التي تستدعي الاهتمام بعدة أمور وتوخي الحذر كما أنها تتطلب القيام بعدد من الشروط التي تتكفل بنشر بحث علمي بجودة وامتياز واحترافية، لذلك على الباحث أن يعنى بهذه الشروط ويقوم بتطبيقها والتحقق من وجودها عند إقراره لنشر بحث علمي وخصوصاً إقراره على نشره في موقع متخصص في نشر البحث العلمي، ومن شروط نشر بحث علمي ما يأتي:

  1. شروط نشر البحث العلمي المرتبطة بالعنوان: إن أراد الباحث أن ينشر بحث علمي على موقع متخصص بنشر البحث العلمي عليه أن يكون العنوان الخاص بالبحث العلمي عنوان يحقق المواصفات والشروط التي تتعلق بعنوان البحث العلمي، ومن هذه الشروط أن يلتزم الباحث بوضع عنوان يصل عدد حروفه إلى 60 حرف كحد أقصى، وأن يدور العنوان حول الفكرة الأساسية للبحث، وأن يتميز العنوان بالحداثة، أي أنه عند نشر البحث العلمي واطلاع القارئ عليه يشعره العنوان بأن البحث يناقش قضية جديدة.
  2. شروط نشر البحث العلمي المرتبطة بمقدمة البحث: عند التحضير لنشر البحث العلمي يتوجب على الباحث أن يتحقق من المقدمة الخاصة بالبحث على أن تكون مختصرة ومستوفية للجوانب التي سيقدمها الباحث في محتوى البحث، فيحرص الباحث على وجود مجموعة من المكونات لمقدمة البحث قبل أن يقوم بنشر البحث العلمي، فيجب أن يوضح الباحث في أسباب كتابته لهذا الموضوع، وتوضيح المنهج التصميمي الذي تم اتباعه، ويوجد العديد من المناهج التصميمية التي يتم اتباعها في البحوث العلمية، ومن هذه المناهج المنهج العلمي والمنهج الوصفي والمنهج التجريبي والمنهج شبه التجريبي والمنهج الاستقرائي، والمنهج التاريخي.
  3. شروط نشر البحث المتعلقة بكتابة الأهداف للبحث: ويتوجب على الباحث عند العزم على نشر البحث العلمي الخاص به أن يهتم بصياغة الأهداف الخاصة بالبحث فتكون واضحة وسلسلة ودقيقة، وأن تكون هذه الأهداف واقعية.
  4. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بعينة الدراسة: يتوجب على الباحث في الإعداد لنشر البحث العلمي التركيز على وجود شروط وأسباب ودوافع لاختيار عينة الدراسة فيجب أن تكون العينة المختارة للدراسة شاملة لخصائص المجتمع البحثي.
  5. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة باستعمال واختيار أدوات البحث: لنشر البحث العلمي يتوجب على الباحث بعد التحقق من استيفاء عينة الدراسة للشروط المختلفة يتوجب على الباحث التحقق ومراجعة ماهية الأدوات التي تم استخدامها لأخذ المعلومات من عينة الدراسة، ويشترط في نشر البحث العلمي التحقق من استخدام الأداة المناسبة من بين أدوات البحث المختلفة كالاستبيان وورقة الملاحظة والمقابلة والاختبار، كما أنه إذا كان البحث العلمي المراد نشره من النوع النظري فإن أفضل الأدوات التي تستخدم له هي الاستبيان والمقابلة في حين أنه إذا كان البحث من النوع التطبيقي فإن الملاحظة تعد أفضل الأدوات التي تم استخدامها.
  6. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بوضع السؤال الخاص بالبحث وماهية فرضياته: على الباحث عند التحضير لنشر البحث العلمي أن يتحقق من كون صياغة السؤال البحثي وصياغة الفرضيات يعبران عن حلول مبدئية للإجابة حول موضوع البحث ومحور اهتمامه، ويتوجب عند الإعداد لنشر البحث العلمي أن يتحقق الباحث من احتواء السؤال والفرضيات على المتغيرات التابعة والمستقلة للبحث العلمي.
  7. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بوسيلة تحليل البيانات: وعند التحقق من عناصر البحث لاعتماد قرار نشر البحث العلمي يتوجب على الباحث أن يتحقق من أنه قد تم استخدام الوسيلة المناسبة لتحليل البيانات الخاصة بالبحث تحليلاً إحصائياً ليسهل التعامل معها كما أنها تتعدد الوسائل التي تقوم بمهمة التحليل الإحصائي منها برنامج الإكسل، وتطبيق برمجية SPSS للتحليل الإحصائي.
  8. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بمحتوى ومضمون البحث: يعتبر مضمون ومحتوى البحث العلمي عبارة عن تفسير وتوضيح لمحتويات موضوع البحث كما أن مضمون البحث يجب أن يحتوي على الشروحات التي تفسر ظواهر معينة متعلقة بالبحث العلمي، وهذه الأمور جميعها يجب التحقق منها قبل اعتماد الإقرار بنشر البحث العلمي.
  9. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بمراجعة الأدبيات: عند التحضير لنشر البحث العلمي على الباحث أن يتحقق من كون البحث الخاص به يتضمن مراجعة الدراسات السابقة وذكرها بشكل تفصيلي مناسب.
  10. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بالنتائج للبحث: إن تقديم لنشر البحث العلمي يعتبر توجيه للباحث نحو الاطلاع والمراجعة للنتائج البحثية التي حصل عليها للتحقق من كون النتائج مساعدة على نشر البحث العلمي أم أنها قد تكون سبباً في رفضه، لذلك على الباحث أن يعتني بها عناية جيدة.
  11. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بتوصيات البحث: يتوجب على الباحث عند العزم على نشر البحث العلمي الخاص به أن يطلع مرة أخرى على ماهية التوصيات التي قام بكتابتها وأن يتحقق من أنها كتبت بأسلوب إبداعي تدعم البحوث العلمية ونشرها.
  12. شروط نشر البحث العلمي المتعلقة بالمراجع التي تم استخدامها للبحث: ومن الخطوات التي تدعم قبول نشر البحث العلمي هو احتوائه على المراجع التي قام باستخدامها والاستدلال بها لإعداد البحث العلمي وكيفية توثيقها وصحة التوثيق كل هذه الأمور تعمل على دعم عملية نشر البحث العلمي، كما أنها تساعد مستقبلاً في نشر الأعمال البحثية المختلفة للباحث نفسه إن قام بإثبات مصداقيته في إعداد البحث العلمي الخاص به المراد نشره.


​ لماذا يتم النشر؟ 

1. يتعرف العلماء والباحثون والناس جميعاً على النتائج والأخبار الجديدة عن طريق قراءة ما ينشر من تلك الأبحاث. ولقد حقق النشر العلمي إنجازات هامة وصائبة.

2. إن معايير تصنيف الجامعات اصبحت تعتمد في معظمها على مساهمات أعضاء هيئة التدريس ونوعية وكمية المنشورات باسم الجامعة ومقدار أثر تلك المنشورات ومدى الاستشهاد بها من قبل الباحثين.


 أين يتم النشر؟ 

أولاً: المجلات العلمية المحكمة: وهي مجلات يتم فيها مراجعة البحث او تقييمة من قبل محكمين متخصصين peer-reviewers.

ثانياً: المجلات العلمية غير المحكمة: وهي مجلات تنشر موضوعات متنوعة أو متخصصة ولكنها لا تلتزم بالتحكيم وغالباً ماتكون مهتمة بالنشر أكثر من التحكيم والمراجعة.

ثالثاً: المجلات المتخصصة غير العلمية: وهي مجلات تعني بالكتابات في مجال معين ولكنة لا تلتزم بالمعايير الاكاديمية والعلمية وهي مثل بعض مجلات الجمعيات والاتحادات.

رابعاً: المجلات العلمية الالكترونية: وهي مجلات علمية محكمة ولكن ليس لديها اصدارة ورقية وهي تعتمد علي النشر الإلكتروني وهي غالباً مهتمة بمعامل الاثر (impact factor) وهي معتمدة وذات تأثير كبير.

خامساً: مواقع النشر العلمي: وهي مواقع غير مهتمة بالتحكيم والمراجعة بل قائمة على نشر الأعمال العلمية المنشورة في مجلات مسبقاً وهي بذلك لا تعطي الباحث أي شهادة نشر وهي مهتمة بالمشاركة وإتاحة المادة العلمية

سادساً: المؤتمرات: المؤتمر: حلقة نقاش يتم فيها النقاش حول موضوع معين أو مجموعة من الموضوعات تجمع أهل الاختصاص، ويتم تداول أوراق علمية أو أوراق عمل في المؤتمر إلا أن أوراق المؤتمرات في الغالب لا تحسب ضمن الأوراق المنشورة للباحث في حال تقدم بها للترقي الأكاديمي ولكنها تحسب ضمن مشاركات الباحث ”حيث إنه في الغالب لا تخضع للإجراءات المتبعة في التحكيم والمراجعة العلمية بل تراجع في إطار مدي ملائمتها لموضوع المؤتمر، بجانب أنها قد لا تنشر.


 آليات النشر الدولي في مجلات (ISI) 
تراهن الجامعات على مستوى العالم على مجموعة من التحديات المستقبلية في تطوير البحث العلمي والنهوض بالتعليم الجامعي ومن بين هذه التحديات دخول بوابة النشر العلمي الرصين علي مستوي العالم من خلال النشر في  قاعدة بيانات المجلات (ISI) والأبحاث العلمية وهي أختصار ل: Information Scientific Institute وهي الجهة المعنية بمساعدة الباحثين في التعرف على أفضل المجلات العلمية من مختلف بلدان العالم، وفق منظومة معلوماتية تؤخذ وتنظم على أساس معطيات خاصة بتلك المجلات، لتقديم صورة حقيقية للمستوى العلمي لكل مجال.


 معايير النشر 
ـــــــــــــــــــــــــــــ
1. أن يكون للمجلة رقم تصنيف دولي للنسخة الورقية وآخر للنسخة الإلكترونية.
2. أن يكون للمجلة  قيمة  اعتبارية.
3. أن يكون للمجلة موقع إلكتروني يحتوى على جميع المعلومات.
4. أن تصدر بشكل منتظم.
5. أن تكون هيئة التحرير من الأساتذة المشهود لهم علميًّا.
6. أن يكون للمجلة رقم تصنيف دولي للنسخة الورقية وآخر
 للنسخة الإلكترونية.
7. أن يكون للمجلة قيمة اعتبارية.
8. أن يكون للمجلة موقع إلكتروني يحتوى على جميع المعلومات.
9. أن تصدر بشكل منتظم.
10. أن تكون هيئة التحرير من الأساتذة المشهود لهم علميًّا.


 مقياس أهمية الدوريات العلمية المحكمة 

1. معامل التأثير.
2. عدد المرات التي تستشهد الأبحاث فيها بالأبحاث المنشورة في المجلة منذ نشأتها.
3. المدة الزمنية التي تستغرقها الأبحاث حتى تبدأ الأبحاث الأخرى بالاستشهاد بها.
4. متوسط عمر البحث الذي تتوقف بعده الأبحاث عن الاستشهاد به.

وتقوم بعض المؤسسات – كمؤسسة تومسون رويترز مثلاً – بحساب مثل هذه المقاييس في كل تخصص من التخصصات الأكاديمية وترتيب المجلات حسب ذلك.


 فيديو: محاضرة بعنوان الشروط الازمة لنشر الأبحاث العلمية في المجلات المحكمة 

 


لطلب المساعدة في نشر الأبحاث العلمية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟